نيويورك (الأمم المتحدة) –  أكد المتحدث باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”, جيمس إلدر, اليوم الثلاثاء, أن وضع الأطفال في غزة “يائس وصعب للغاية” مشيرا الى استشهاد أكثر من 6 آلاف طفل وطفلة.

وسلط المتحدث باسم “اليونيسف” الضوء على قصص العديد من الأطفال في غزة ممن عصف العدوان الصهيوني بأحلامهم وانقلبت حياتهم رأسا على عقب. وقال إن الآلاف منهم يعيشون في مخيمات مكتظة بدلا من الذهاب إلى المدارس.

وشدد على ضرورة وقف إطلاق النار, كي ينعم الأطفال بالأمن والسلام, مؤكدا أن كل الأطفال في غزة سيحتاجون إلى نوع ما من الدعم النفسي.

واشار جيمس إلدر, إلى الهدنة الإنسانية قائلا: “يتعافى الناس من الكثير مما مروا به خلال الأسابيع السبعة الماضية, حيث فقد 1.5 مليون شخص منازلهم وهناك ما بين 30 و40 ألف شخص في مختلف الملاجئ والمستشفيات مليئة بالأطفال المصابين”.

وذكر الناطق باسم “اليونيسف” أن جميع وكالات الأمم المتحدة قامت بعمل رائع خلال الأيام القليلة الماضية, لتوصيل المساعدات الغذائية إلى المستشفى “الأهلي” في مدينة غزة والمناطق المحيطة بها وهذه هي الرسالة التي دأب الأمين العام على إرسالها منذ ستة أسابيع.

وأج