عينت الاتحادية الجزائرية لكرة اليد، فاروق دهيلي، مدربا جديدا للمنتخب الوطني الأول (رجال)، خلفا لصالح بوشكريو، المقال من منصبه، حسبما أعلنت عنه الهيئة، ليلة الاثنين.

وأفادت الفيدرالية في بيان لها على صفحتها الرسمية على “فايسبوك”: ” تعلن الاتحادية الجزائرية لكرة اليد رسميا على تعيين فاروق دهيلي مدربا جديدا للمنتخب الوطني الجزائري أكابر رجال”.

ويأتي هذا التعيين عقب أسبوع من إقالة الناخب الوطني السابق صالح بوشكريو، رفقة مدير المنتخبات الوطنية فيلالي كرد الواد أحمد، لـ”أسباب انضباطية” و”أخطاء فنية”، حسب بيان الاتحادية، ليصبح المدرب رقم 26 للمنتخب الوطني أكابر، منذ الاستقلال.

وتنتظر دهيلي (50 سنة) مهمة تحضير النخبة الوطنية للمشاركة في نهائيات كأس إفريقيا للأمم-2024 المقررة في الفترة من 17 إلى 27 يناير المقبل بمصر، حيث سيلعب “الخضر” في المجموعة الثالثة إلى جانب الغابون والمغرب وليبيا.

ويتأهل المتوج باللقب القاري إلى الألعاب الأولمبية 2024 بباريس مباشرة، فيما يخوض المنشط الآخر للنهائي دورة تأهيلية في شهر مارس المقبل. أما المنتخبات الخمسة الأولى فستشارك في نهائيات كأس العالم 2025 المقررة بكل من كرواتيا والدنمارك والنرويج.

وقبل تعيينه على رأس العارضة الفنية للمنتخب، كان دهيلي يدرب نادي الشمال القطري منذ يناير 2022، بعدما قاد شبيبة أمل سكيكدة الى التتويج بلقب البطولة الوطنية مرتين (2014-2015) و (2019-2020)، فضلا عن تحقيقه لكأس الجزائر لأول مرة في تاريخ النادي “السكيكدي” قبل أن يتوجه للعمل في قطر مع نادي الشمال.

وسبق لدهيلي أن خاض تجربة في الخليج، وتحديدا مع مضر السعودي، خلال موسم 2012-2013، والذي شارك معه في بطولة العالم للأندية “سوبر غلوب” وقاده لتقديم مستويات جيدة.

وكان ابن مدينة سكيكدة قد تولى الإشراف على تدريب المنتخب الوطني الجزائري لفئة أقل من 21 سنة خلال العامين 2010 و 2011 وحقق معه المركز الثالث في بطولة إفريقيا للأواسط بالغابون سنة 2010 والمركز الـ14 في بطولة العالم للأواسط سنة باليونان سنة 2011.

كما سبق له شغل منصب مدير فني للاتحادية الجزائرية لكرة اليد سنة 2017 خلال نفس الفترة التي شارك فيها المنتخب الوطني لفئة أقل من 17 سنة في بطولة العالم بجورجيا والمنتخب الوطني لفئة أقل من 21 سنة في بطولة العالم بالجزائر.