قال جمال بلماضي مدرب منتخب الجزائر لكرة القدم، اليوم الأحد، إنّه يتعين على الخضر تسيير لقاء أنغولا ليلة هذا الاثنين (21.00 سا) ومباشرة المنافسة بشكل جيد في أولى خرجات محاربي الصحراء برسم نهائيات كأس أمم إفريقيا المرتقبة بكوت ديفوار بين الثالث عشر جانفي الجاري والحادي عشر فيفري القادم.

في الندوة الصحفية التي عقدها بلماضي مع القائد رياض محرز، أوعز بلماضي: “من الواجب علينا تسيير المفروض علينا في المباراة الأولى، ومن خلال ما مرّ علينا في المنافسات الماضية ويجب علينا مباشرة المنافسة بشكل جيد”.

وتابع: “جميعنا في نقطة الانطلاق، ومع مرور المباريات سنحاول الوصول لأبعد نقطة وهذا من خلال الفوز في المباريات”.

وأردف بطل إفريقيا 2019: “ما شاهدته من خلال زيارتي للبنى التحتية في كوت ديفوار، أنها ممتازة، والملاعب بمعايير عالمية”.

ويتواجد الخضر في المجموعة الرابعة لكأس أمم إفريقيا رفقة كل من بوركينا فاسو وأنغولا وموريتانيا.

وسيستهل رفاق القائد رياض محرز الدورة بمواجهة أنغولا ليلة هذا الاثنين بملعب بواكي، قبل مواجهة بوركينا فاسو (20 جانفي على الثالثة بعد الزوال)، وموريتانيا يوم الثلاثاء (23 جانفي على التاسعة ليلاً).

وسيتأهل الأول والثاني عن كل مجموعة، بالإضافة إلى أحسن أربعة منتخبات تحتل الصف الثالث في المجموعات الست، إلى الدور ثمن النهائي من المنافسة القارية.