الجزائر – أصدرت محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء (الجزائر العاصمة) اليوم الأربعاء أحكاما غيابية ب20 سنة سجنا نافذا في حق رئيس حركة “الماك” الإرهابية المدعو فرحات مهني و ستة متهمين آخرين بعد ثبوت إدانتهم لارتكابهم أفعال إرهابية وتخريبية تستهدف أمن الدولة والوحدة الوطنية.

كما قضت ذات الجهة القضائية بأحكام حضورية تراوحت بين 10 سنوات و 3 سنوات سجنا نافذا في حق 20 متهم آخر بعد ثبوت ادانتهم بأفعال تخص “المتاجرة في ذخيرة حربية و نشر أخبار مغرضة تمس بأمن الدولة” فيما استفاد 4 متهمين آخرين بحكم البراءة.

و كان ممثل الحق العام قد التمس في وقت سابق تسليط عقوبات تصل إلى المؤبد ضد جميع المتهمين.

وحسب ما تضمنه قرار الإحالة، فإن الوقائع تعود الى قيام أحد المتهمين الرئيسيين في القضية (ا.م) بنشر أخبار كاذبة تمس بأمن الدولة على مواقع التواصل الاجتماعي وقيامه بتجنيد عدة أشخاص لفائدة حركة “الماك” الارهابية، وبعد تفتيش منزله تم ضبط اسلحة نارية وذخيرة.