سيدني – تراجعت أستراليا، يوم الثلاثاء، عن اعتراف الحكومة السابقة بالقدس الغربية المحتلة عاصمة للكيان الصهيوني.

و قالت بيني وونغ وزيرة الخارجية الأسترالية، خلال اجتماع لمجلس الوزراء، إن “القدس هي قضية الوضع النهائي التي يجب حلها كجزء من أي مفاوضات سلام بين الكيان الصهيوني  والفلسطينيين”، وفق ما بثته هيئة الإذاعة الأسترالية (إيه بي سي نيوز).

و أضافت وونغ “أعتقد أننا جميعا رأينا أن قرار عام 2018 جعل أستراليا بعيدة عن غالبية المجتمع الدولي، وقد استقبله أعضاء المجتمع الدولي بقلق بالغ”.

و أكدت الوزيرة الأسترالية التزام بلادها بحل الدولتين تعيشان جنبا إلى جنب في سلام وأمن، مضيفة “لن نؤيد نهجا يقوض هذا الاحتمال”.

و كان حزب العمال الأسترالي قد تعهد في حالة انتخابه، بإلغاء الاعتراف بالقدس الغربية كعاصمة للكيان الصهيوني والذي اتخذته الحكومة السابقة برئاسة سكوت موريسون في ديسمبر 2018.

وكـالة الأنباء الجزائرية