الجزائر- استقبل وزير المالية, السيد لعزيز فايد, يوم الاربعاء, وفدا من الصندوق الدولي للتنمية الفلاحية, بقيادة رئيسه, السيد الفارو لاريو, حيث تطرق معه الى فرص التعاون الثنائي, حسبما افاد به بيان للوزارة.

و اوضح البيان ذاته, ان السيد فايد قد ابرز خلال هذا اللقاء, “التاريخ الذي يربط الجزائر بالصندوق الدولي للتنمية الفلاحية”, مذكرا بان “بلادنا عضو مؤسس لهذه المؤسسة المالية التي سبق ان تراسها جزائري الا وهو الراحل ادريس الجزائري خلال عهدتين متتاليتين”.

كما اضاف نفس المصدر ان الوزير قد اكد بهذه المناسبة على “ان الجزائر و الصندوق الدولي للتنمية الفلاحية يتقاسمان نفس القيم و الاهداف سيما فيما يخص مكافحة الفقر و المجاعة و الفوارق في العالم”.

و اضاف الوزير, ان “الاسباب التي كانت وراء انشاء هذه المؤسسة لازالت قائمة بالنظر الى الظرف العالمي الذي لازال قائما”.

كما اكد على إرادة الحكومة الجزائرية في جعل قطاع الفلاحة اداة لخلق الثروة و مناصب الشغل و مساهما في تنمية الصادرات خارج المحروقات, كما تناول السيد فايد الاجراءات التحفيزية و التسهيلية المخصصة لهذا القطاع في قانون المالية لسنة 2024 رغم الظروف المالية.

و في مجال التعاون المالي سيما فيما يخص إعادة تشكيل موارد هذه المؤسسة, ابدى وزير المالية “استعداد بلادنا لتقديم مساهمتها في هذا الاطار و مواصلة دعمها و تضامنها مع المستفيدين من خدمات الصندوق الدولي للتنمية الفلاحية”.

اما فيما يتعلق بالتعاون الثنائي, فقد ذكر السيد فايد بقرار السلطات الجزائرية بعدم اللجوء الى التمويلات الخارجية, معربا عن امل الجانب الجزائري في رؤية هذا التعاون يتعزز في مجالات المرافقة التقنية و الخبرة و المهارات عبر الاعتماد على خبرة الصندوق في هذا المجال.

من جانبه اكد السيد لاريو على “إرادة مؤسسته في تعزيز العلاقات مع الجزائر”، يضيف ذات البيان.

و ختم الجانبان لقاءهما بالتأكيد على الالتزامات المتبادلة في مجال التعاون المالي و دعم الصندوق الدولي للتنمية الفلاحية للقطاع الفلاحي في الجزائر بهدف “انشاء اقتصاد ناشئ و متنوع يقوم على قطاع فلاحي فعال يساهم في تنمية مستدامة و شاملة و منصفة”, وفق البيان.