بواكي (كوت ديفوار) – وجه وزير الشباب والرياضة، عبد الرحمان حماد، رسالة دعم و تشجيع للمنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم، قبل 24 ساعة من مواجهة منتخب بوركينا فاسو، يوم غد السبت بملعب السلام ببواكي بداية من الساعة الثالثة (00ر15سا بتوقيت الجزائر)، لحساب مقابلات الجولة الثانية من المجموعة الرابعة لنهائيات كاس افريقيا للامم 2023 (المؤجلة الى 2024) بكوت ديفوار من 13 يناير الى 11 فبراير.

وجاء في رسالة السيد حماد ، حسب ما افاد به بيان للاتحادية الجزائرية لكرة القدم عبر موقعها الرسمي: ” باسمي و باسم الشعب و الحكومة ، نؤكد لكم دعمنا ومساندتنا للاعبين و اعضاء المنتخب الوطني ونشكرهم على كل المجهودات التي بذلوها من اجل ادخال الفرحة والسعادة لبيوت كل الجزائريين “.

وأضاف وزير الشباب والرياضة في رسالته التحفيزية: ” أشكركم مسبقا على مجهوداتكم، وفقكم الله”، مختتما إياها بعبارة 1، 2، 3 تحيا الجزائر”.

من جهتهم، حرص الناخب الوطني جمال بلماضي ومساعديه في الجهاز الفني واللاعبين على تقديم جزيل الشكر إلى الوزير على هذه الرسالة المحفزة، وعلى هذا الدعم الثابت، مؤكدين ” على انهم سيبذلون كل ما في وسعهم من أجل رفع التحدي في المواجهات القادمة، خلال هذه المنافسة القارية”.

وكان المنتخب الوطني قد  تعادل في خرجته الاولى في المنافسة الافريقية امام منتخب انغولا (1-1) في مقابلة الجولة الاولى في المجموعة الرابعة فيما تمكن منتخب بوركينا فاسو من تجاوز عقبة منتخب موريتانيا بنتيجة (1-0).

وبعد إسدال الستار على مقابلات الجولة الاولى، يتصدر منتخب بوركينا فاسو ترتيب المجموعة ب3 نقاط متبوعا بانغولا و الجزائر في المركز الثاني بنقطة واحدة بينما يبقى منتخب موريتانيا بدون رصيد في المركز الاخير للمجموعة.

للتذكير يتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور ثمن النهائي من المنافسة، إضافة إلى أفضل أربع منتخبات تحتل المركز الثالث في كل المجموعات.