غزة – إستشهد 19 فلسطينيا بينهم أطفال ورضع، وأصيب العشرات بعد قصف طيران الإحتلال الصهيوني فجر يوم الأربعاء مناطق متفرقة في خان يونس جنوب قطاع غزة.

و أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) نقلا عن مصادر طبية في القطاع، بوصول أربعة شهداء، وعدد من الإصابات إلى مستشفى ناصر، جراء استهداف منزل في منطقة قيزان النجار جنوب خان يونس، بينهم طفلان أحدهما رضيع، كما استشهد طفلان أحدهما رضيع، وأصيب 7 في قصف آخر استهدف أيضا منزلا في مخيم خان يونس.

و استشهد 9 فلسطينيين بينهم أطفال، في استهداف الاحتلال لمنزل في منطقة حي الأمل غربي خان يونس، ووصل شهيدان وعدد من الإصابات إلى مستشفى ناصر، جراء قصف الطيران الحربي لمنزل يعود لعائلة عامر بمخيم خان يونس.

و تجدد القصف المدفعي لطيران الاحتلال الصهيوني في مناطق شرقي ووسط خان يونس بالتزامن مع تواصل الغارات الجوية.

و في دير البلح، استشهد طفلان، ووصل عدد من الإصابات إلى مستشفى شهداء الأقصى جراء استهداف الاحتلال لمنزل يعود لعائلة فطاير بدير البلح.
كما قصفت مدفعية الاحتلال عدة مناطق في المنطقة الوسطى بقطاع غزة، وحيي التفاح والدرج.

و وثقت وزارة الصحة الفلسطينية في تقرير لها، استشهاد 14200 طفل وامرأة منذ بدء العدوان الصهيوني على قطاع غزة في السابع من أكتوبر الماضي.

و أفادت وزارة الصحة الفلسطينية أن 8000 طفل و6200 امرأة استشهدوا في عمليات القصف الصهيوني، التي استهدفت بشكل مكثف كافة مناطق قطاع غزة لليوم 68 على التوالي، والتي تسببت بتدمير أحياء سكنية بشكل كامل على رؤوس ساكنيها.

و أشارت وزارة الصحة، أن 332 من عناصر الطواقم الطبية وفرق الدفاع المدني استشهدوا خلال تنفيذهم لمهمات إنقاذ وانتشال الشهداء والجرحى، لافتة أن هناك 7700 مفقودا تحت ركام المنازل المدمرة التي استهدفها القصف الصهيوني المكثف، مبينة أن الاحتلال ارتكب نحو 1644 مجزرة خلال العدوان طالت عائلات بأكملها.