سطيف – إنطلقت يوم الإثنين بسطيف فعاليات الطبعة الخامسة للمهرجان الوطني لرسم الجداريات بتقنية الغرافيتي بمشاركة 40 فنانا قدموا من العديد من ولايات الوطن.

و على هامش انطلاق هذه التظاهرة الثقافية, أوضح رئيس لجنة تنظيمها, مدير ديوان مؤسسات الشباب محليا، ناصر فاضلي، بأن هذه الطبعة الجديدة منظمة بمبادرة من رابطة النشاطات الثقافية والعلمية للشباب في إطار تجسيد البرنامج السنوي لوزارة الشباب والرياضة وستدوم إلى غاية 4 يناير الجاري تحت شعار “المواطنة سلوك حضاري”.

و أضاف نفس المتحدث أن الهدف من تنظيم هذا المهرجان يتمثل في “جعل الأعمال الفنية وسيلة إعلامية للتحسيس بالمواطنة ونشر ثقافة السلم وتمكين الشباب من الاحتكاك فيما بينهم وتبادل الآراء والخبرات وإيجاد فضاء للتواصل وتنشيط المحيط”.

و على خلاف الطبعات السابقة حيث كان المشاركون يمتعون أنظار سكان سطيف بلوحاتهم الفنية على مستوى جدران أماكن مختلفة بالمدينة, اختار القائمون على هذه الطبعة الساحة الواقعة بمدخل حديقة التسلية بعاصمة الولاية مكانا لتنافس المشاركين والرسم فوق جداريات خشبية بمقياس 2,44 م على 1,22 م, قصد السماح باستغلال هذه اللوحات الفنية في أغراض أخرى على غرار تزيين بعض الهيئات العمومية, حسب ما تم إيضاحه.

و أكد السيد فاضلي بأن الشباب المشاركين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و35 سنة سيتنافسون على المراتب الأربعة الأولى التي خصصت لجنة التحكيم المتكونة من مختصين في المجال، للفائزين بها جوائز مالية تحفيزية من 20 ألف إلى 50 ألف دج على أن يكون فحوى الرسم توعوي في مجال شعار الطبعة طبقا للقانون الداخلي للمهرجان.

وكـالة الأنباء الجزائرية