الجزائر – تنظم طبعة سنة 2024 للاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الأفريقي للتنمية من 27 الى 31 مايو القادم بنيروبي (كينيا), حسبما افاد به البنك على موقعه الالكتروني.

ويتعلق الأمر بالاجتماعات السنوية ال 59 لمجلس محافظي البنك الأفريقي للتنمية والاجتماعات ال50 لمجلس محافظي صندوق التنمية الأفريقي, وفقا للمصدر ذاته.

و يتمثل موضوع الاجتماعات السنوية لهذه السنة في “التحول في إفريقيا, ومجموعة البنك الأفريقي للتنمية، وإصلاحات الهيكل المالي العالمي”.

وأوضح البيان أن الاجتماعات السنوية تتكون من جلسات مخصصة للدول الأعضاء بدعوات فقط، واجتماعات ثنائية مغلقة، بالإضافة إلى فعاليات مفتوحة لجميع الحضور، بما في ذلك الصحافة.

كما توفر هذه الاجتماعات منتدى لمحافظي مجموعة البنك لتبادل خبراتهم في “إدارة عبء الدين العام، الذي ارتفع في أعقاب الصدمات الاقتصادية العالمية في السنوات القليلة الماضية”, حسب المؤسسة الافريقية.

ومن “المرجح أيضا أن يكون على رأس جدول الأعمال, الافتقار إلى التمويل المناخي للأولويات الأفريقية وارتفاع تكلفة رأس المال للاستثمار في البنية التحتية المستدامة لتحقيق النمو الأخضر والتحول العادل للطاقة”, يقول البيان.

كما لفت البنك الى أن الاجتماعات السنوية تمثل ” فرصة للتفكير في التزام مجموعة البنك الأفريقي للتنمية بإنجاز مهمتها المتمثلة في تنمية القارة الأفريقية وتحسين حياة شعوبها”.

وتشتمل الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الأفريقي للتنمية على اجتماعات نظامية لمحافظيها (وزراء المالية أو محافظو البنوك المركزية الذين يمثلون 81 دولة عضوا) وفعاليات معرفية.

كما سيشمل الحضور ممثلين عن وكالات التنمية الثنائية والمتعددة الأطراف، وكبار الأكاديميين والمنظمات غير الحكومية، والمجتمع المدني والقطاع الخاص.

وتعد هذه الاجتماعات “أهم حدث سنوي لمجموعة البنك، حيث تجتذب حوالي 3 آلاف مشارك، مما يسمح للمنظمة بتقييم التقدم مع مساهميها”, يقول البنك الأفريقي للتنمية في بيانه.