الجزائر – تم اليوم الجمعة بالجزائر العاصمة, تزكية السيد فاتح بوطبيق, رئيسا لحزب جبهة المستقبل, خلفا للسيد عبد العزيز بلعيد.

وقد تمت تزكية السيد بوطبيق في هذا المنصب خلال أشغال اليوم الأول من المؤتمر الوطني الثالث لحزب جبهة المستقبل الذي نظم تحت شعار “نلتزم لنستطيع”, بحضور مسؤولي عدة أحزاب وطنية, وسفير دولة فلسطين, السيد فايز أبو عيطة, وممثل عن سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

وفي كلمة ألقاها بالمناسبة, أكد السيد بوطبيق التزامه ب”الحوار الدائم” مع كافة الفاعلين من شركاء اجتماعين واقتصادين من أجل “توفير الجو الملائم لإنجاح مشروع الجزائر الجديدة”, كما تعهد بمواصلة “النضال والعمل على بناء جزائر قوية متطورة ومزدهرة”.

وبعد أن شدد على ضرورة “تشكيل جبهة وطنية قوية ترص صفوف كل الشعب الجزائري لتقوية الوحدة واللحمة الوطنية”, أوضح أن جبهة المستقبل “ستنخرط في أي مبادرة سياسية تخدم المصالح العليا للوطن ومؤسسات الدولة, وتدعم الاستقرار الوطني”.

كما أعلن الرئيس الجديد للحزب عن دعمه ل”مسار الاصلاحات التي باشرها رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون”, وثمن في نفس السياق القرارات التي اتخذها لفائدة “الجبهة الاجتماعية من رفع الاجور ودعم القدرة الشرائية”, إلى جانب القرارات التي تخص “انعاش الاقتصاد الوطني وتحفيزه”.

كما أشاد بالدور “الطلائعي والريادي” التي تقوم به الدبلوماسية الجزائرية في المحافل الدولية, مجددا دعم حزبه لمواقف الجزائر الثابتة تجاه القضية الفلسطينية ودعم نضال الشعب الصحراوي ومساعيه المشروعة لنيل حقه في تقرير مصيره وفقا لقرارات الأمم المتحدة.

ونوه السيد بوطبيق أيضا, بالدور الذي يقوم به الجيش الوطني الشعبي ل”الحفاظ على الأمن وحماية السيادة الوطنية”.

وأعلن في الختام, أن حزبه سيؤسس قريبا “لأكاديمية سياسية تعمل على تطوير المهارات”.

وفي كلمة ألقاها بالمناسبة, نوه السفير الفلسطيني بالدعم الذي تقدمه الجزائر بقيادة الرئيس تبون للقضية الفلسطينية, مؤكدا أن الشعب الفلسطيني “يستمد صموده في الدفاع عن حقوقه المشروعة من القيم النبيلة للثورة التحريرية الجزائرية”.

كما أشاد ممثل السفير الصحراوي  بدعم الجزائر للقضايا العادلة ونصرتها للشعوب المظلومة.