غزة (فلسطين المحتلة) – أعلن المكتب الإعلامي في غزة، إرتفاع حصيلة الشهداء الصحافيين والعاملين في قطاع الإعلام بقطاع غزة إلى 115 منذ 7 أكتوبر الماضي عقب إستشهاد 3 صحافيين يوم الأربعاء في قصف لقوات الإحتلال الصهيوني.

و قال المكتب في بيان: “ارتفاع عدد الشهداء الصحافيين إلى 115 صحافيا منذ بدء حرب الإبادة الجماعية على قطاع غزة بعد ارتقاء الزملاء أحمد بدير وشريف عكاشة وهبة العبادلة”.

و ذكر المكتب الإعلامي إن “الصحافي بدير الذي يعمل بمؤسسة بوابة الهدف, استشهد في قصف الاحتلال لمنزل ملاصق لمستشفى شهداء الأقصى بدير البلح (وسط قطاع غزة)”.

و أوضح المكتب الحكومي إن جيش الاحتلال “قصف اليوم منزلا مأهولا ملاصقا لمستشفى شهداء الأقصى ما أسفر عن استشهاد وإصابة 40 شخصا”.

و أكد المكتب الاعلامي في غزة ومؤسسات حقوقية إن جيش الاحتلال الصهيوني ومنذ بدء العدوان على غزة “يتعمد استهداف الصحافيين الفلسطينيين لمنع نقل الجرائم التي يرتكبها”.

و منذ 7 أكتوبر 2023, يشن جيش الاحتلال جريمة ابادة جماعية في غزة, خلفت حتى الأربعاء 23 ألفا و357 شهيدا و59 ألفا و410 مصابين معظمهم أطفال ونساء, و “دمارا هائلا في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة”, وفقا لسلطات القطاع والأمم المتحدة.