“الحج، أسرار ومقاصد” موضوع ندوة علمية بالجزائر العاصمة

“الحج، أسرار ومقاصد” موضوع ندوة علمية بالجزائر العاصمة

شكل موضوع “الحج, أسرار و مقاصد”, محور ندوة علمية, نظمتها يوم الإثنين بالجزائر العاصمة, عمادة جامع الجزائر, تم خلالها إبراز المعاني الروحية السامية لهذا الركن من الإسلام.

وبالمناسبة, أكد عميد جامع الجزائر, الشيخ محمد المأمون القاسمي الحسني, أن اختيار موضوع مقاصد الحج وأسراره, من قبل المجلس العلمي للجامع, لمناقشته من طرف أساتذة و مختصين في الفقه والشريعة الإسلامية, نابع من “أهمية الجانب الروحي لهذه الشعيرة المقدسة, التي تتطلب الوقوف عند أدق تفاصيلها من أجل أدائها بالشكل المطلوب”.

وتابع قائلا بهذا الخصوص بأن الحاج “غالبا ما يركز على الجانب الفقهي المتعلق بكيفية أداء هذه الفريضة”, مبرزا أهمية “الجانب الروحي الواجب إدراكه أيضا حتى قبل التوجه نحو البقاع المقدسة”, مع التأكيد على أن “الإخلاص والنية في رحلة الحج هو شكل من أشكال الوعي بالأهمية الروحية لهذه الشعيرة”.

وأضاف بأن الأمر “لا يتعلق بمجرد رحلة أو مناسك يتوجب القيام بها, و إنما هي مقاصد إيمانية متكاملة على الحاج التحلي بها”.

تجدر الإشارة إلى أن أشغال هذه الندوة العلمية –التي احتضنتها المدرسة الوطنية العليا للعلوم الإسلامية– ”دار القرآن” بجامع الجزائر, عرفت تقديم مداخلات عدة تمحورت على وجه الخصوص حول المعاني الروحية لمناسك الحج, وأخلاق الناسك, و القصد من هذه الفريضة.