الصحفي محمد سلطاني في ذمة الله

الصحفي محمد سلطاني في ذمة الله

انتقل إلى رحمة الله, اليوم الأربعاء, الصحفي بقناة “البلاد”, محمد سلطاني، عن عمر ناهز 56 عاما إثر تعرضه لسكتة قلبية, حسب ما علم لدى أقاربه.

ويعد الفقيد, الذي عرفت عنه مهنيته العالية وأخلاقه الحميدة, من الأقلام الصحفية المؤسسة لصحيفة “البلاد”, كما تقلد عدة مسؤوليات بالعديد من العناوين الوطنية والقنوات التلفزيونية.