اجتماع وزاري مشترك حول تمويل قطاع الفلاحة

اجتماع وزاري مشترك حول تمويل قطاع الفلاحة

ترأس وزير المالية, لعزيز فايد و وزير الفلاحة و التنمية الريفية, يوسف شرفة, اليوم الأحد بالجزائر العاصمة, اجتماعا وزاريا تشاوريا مشتركا بهدف تحديد و رفع العقبات المتعلقة بتنفيذ البرامج الاستثمارية في القطاع الفلاحي و تمويلها, حسبما ورد في بيان لوزارة المالية.

و اوضح البيان ان الوزيرين درسا عن كثب خلال جلسة العمل التي جرت بمقر وزارة المالية, “التحديات التي يواجهها قطاع الفلاحة مبرزين أهميته الاستراتيجية بالنسبة للاقتصاد الوطني”.

و اوضحت الوزارة في بيانها ان الاجتماع شهد “محادثات معمقة” من اجل تطوير حلول حقيقية لتخطي العقبات الحالية و تحرير قدرات القطاع الفلاحي.

و جدد السيد فايد خلال الاجتماع “التزام وزارته بدعم قطاع الفلاحة بقوة عن طريق مرافقته في اطار مقاربة مبنية على نمط جديد من الحوكمة فيما يخص المالية العمومية”, مشيرا الى “ضرورة تخطيط و برمجة و تنويع الموارد المالية من اجل ضمان نمو مستدام للقطاع”.

ومن جهته، شدد السيد شرفة على “ضرورة ضمان الأمن الغذائي للبلاد”، مؤكدا على “أهمية التعاون الوثيق بين جميع الأطراف المعنية من أجل ضمان استقرار السوق ووفرة المواد الغذائية الاساسية بشكل مستمر”.

وشملت الالتزامات المتخذة خلال هذا الاجتماع، “تدابير مالية موجهة، ومبادرات تهدف الى تعزيز صمود القطاع في مواجهة تذبذبات السوق العالمية والتغيرات المناخية”، حسب البيان.

وأكد الوزيران عن “عزمها على خلق بيئة ملائمة للنمو المستدام للفلاحة، بما يدعم الامن الغذائي الوطني”.

كما عبر الوزيران عن “رغبتهما الدائمة في العمل يدا بيد مع الفاعلين في هذا القطاع، من أجل ضمان تطويره وتلبية الاحتياجات الاساسية للمواطنين”.