تسليم اولى بطاقات الشفاء لمرضى  السرطان غير المؤمنين اجتماعيا

تسليم اولى بطاقات الشفاء لمرضى السرطان غير المؤمنين اجتماعيا

أشرف اليوم الخميس 15 فيفري 2024 وزيـر العمـل والتشغيـل والضمـان الاجتماعـي السيد فيصل بن طالب، على إطلاق عملية تسليم أولى بطاقات الشفاء لمرضى السرطان غير المؤمن لهم اجتماعيا.

في تصريح لوسائل الإعلام بالمناسبة، أشار السيد الوزير إلى أن العملية تأتي تنفيذا لتعليمات السيد رئيس الجمهورية المسداة بتاريخ 04 فبراير 2024، بمناسبة تنصيبه للجنة الوطنية للوقاية من مرض السرطان ومكافحته الذي تزامن مع الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة السرطان.

كما نوه السيد الوزير بهذا المكسب الذي يندرج ضمن مسعى تعزيز العدالة الاجتماعية وضمان الحماية الاجتماعية للمواطنين والتخفيف من معاناة هذه الفئة.

وأوضح السيد الوزير أنه تنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس التي تقضي بالتكفل التام والفوري بالمواطنين المصابين بمرض السرطان غير المستفيدين من التغطية الاجتماعية، باشر قطاع العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي الإجراءات العملية للتكفل بهذه الفئة، وحدد الإجراءات اللازمة لذلك.

وفي هذا الصدد، دعا السيد الوزير مرضى السرطان غير المؤمن لهم اجتماعيا للتوجه إلى هياكل الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء الموزعة عبر كامل التراب الوطني من أجل طلب الحصول على بطاقة الشفاء للاستفادة من نظام الدفع من قبل الغير والحصول على قائمة الأدوية الموصوفة لهم والبالغ عددها 1.700 دواء، وذلك على مستوى كل الصيدليات متعاقدة.

وعن الإجراءات المتعلقة بالحصول على بطاقة الشفاء لهذه الفئة، أكد السيد الوزير أن ما على المعنيين إلا تقديم شهادة طبية محررة من قبل طبيب مختص تثبت الإصابة بمرض السرطان ونسخة من بطاقة الهوية وصورة شمسية، داعيا الله أن يرزقهم وكل المرضى الشفاء العاجل.

وقد حضر اللقاء، الذي جرى على مستوى المركز العائلي للصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء، ببن عكنون كل من وزير الصحة، السيد عبد الحق سايحي، ورئيس اللجنة الوطنية للوقاية من مرض السرطان ومكافحته، البروفيسور عدة بونجار، بالإضافة إلى إطارات الصندوق.

بطاقة الشفاء : تفاصيل النسخة الجديدة

بطاقة الشفاء : تفاصيل النسخة الجديدة

كشف مدير وكالة ولاية الجزائر للصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء، ضياء الحق بوقطوف، اليوم الاثنين، تفاصيل النسخة الجديدة لبطاقة الشفاء التي أطلقها مؤخراً الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية.

نقلت وكالة الأنباء الجزائرية على لسان بوقطوف أنّ شريحة النسخة الجديدة لبطاقة الشفاء تضمن حماية أكبر للمعلومات الشخصية وتوفر عدة خدمات لفائدة المؤمن لهم اجتماعيا وذوي الحقوق، وتحتوي على 40 وصفة طبية إلكترونية لفائدة المؤمن لهم اجتماعيا وذوي الحقوق.

ومن بين مميزات هذه البطاقة أيضاً أنها تسمح للمستفيد بالاطلاع على كل الأدوية الموصوفة والمستلمة وتضمن حماية أكبر للمعلومات الشخصية للمؤمن له اجتماعيا، وهذا بفضل إدراج الرمز الخاص، الى جانب مدة صلاحيتها التي تقدّر بعشر سنوات.

وبخصوص الحملة التي أطلقها الصندوق للتأمينات الاجتماعية ابتداءً من التاسع عشر ديسمبر الأخير، أشار المسؤول ذاته إلى أنّ الهدف منها هو التعريف بمختلف الخدمات التي تضمنها بطاقة الشفاء، مبرزاً أنّ كل الحائزين على هذه البطاقة، سواءً في نسختيها الأولى أو الثانية، يمكنهم الاستفادة من الأدوية في إطار نظام الدفع من قبل الغير، في حدود مبلغ قدره 5000 دج عوض 3000 دج كما كان عليه الأمر سابقاً، ويستثنى من هذا الإجراء المصابون بالأمراض المزمنة الذين يتم التكفل بهم بنسبة 100 بالمائة.

وجاء هذا الإجراء الذي اتخذه الصندوق، تجسيداً لأحد الالتزامات الـ 54 لرئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، في مجال الحفاظ على النظام الوطني للضمان الاجتماعي والتقاعد، لاسيما فيما يتعلق بتطوير الخدمات الالكترونية عن بعد لصناديق الضمان الاجتماعي.

واعتبر بوقطوف أنّ إطلاق بطاقة الشفاء في نسختها الثانية يعدّ “انجازاً استراتيجياً” و”خطوة هامة” في مسار عصرنة الخدمات التي يقدمها الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء من خلال ضمان تغطية اجتماعية لأزيد من 26 مليون مستفيد.

وأفيد أنّ عصرنة نظام بطاقة الشفاء تندرج أيضاً في إطار تبسيط الاجراءات المتبعة في عملية تعويض الأداء والتحكم في طرق التسيير عبر الحفاظ على التوازنات المالية، إلى جانب السماح بـ”التسوية السريعة للفواتير والتقليص من حجم الوثائق المتعلقة بذلك”.

يُشار إلى أنّ إجمالي المؤمّن لهم اجتماعياً المنتسبين لوكالة ولاية الجزائر، يبلغ 1.538.793، فيما وصل عدد ذوي الحقوق إلى 1.621.499، وتتعامل الوكالة مع قرابة 300 صيدلي متعاقد، الى جانب أطباء معالجين وصانعي النظارات الطبية وعيادات جراحة القلب ومراكز تصفية الدم وعيادات التوليد ومتعاملي النقل الصحي.

رسميا .. إطلاق النسخة الثانية لبطاقة الشفاء

رسميا .. إطلاق النسخة الثانية لبطاقة الشفاء

تنفيذا للالتزام الـ 42 لرئيس الجمهورية المتعلق بالحفاظ على النظام الوطني للضمان الاجتماعي والتقاعد، أشرف وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي فيصل بن طالب، اليوم على مراسم إطلاق النسخة الثانية لبطاقة الشفاء، بالمركز العائلي للصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء ببن عكنون بالعاصمة.

وتتميز النسخة الجديدة من بطاقة الشفاء، بتكامل تقني عال مع التطبيقات الذكية والمنصات الرقمية الخاصة بالصندوق ، فضلا عن طاقة استيعاب أوسع تتضمن آخر 40 وصفة إلكترونية موصوفة و آخر 400 دواء مسلم .

وتتضمن بطاقة الشفاء 2 أيضا 12538 صيدلية متعاقدة و 3827 طبيبا معالجا متعاقدا و 682 صانع نظارات طبية متعاقد.

كما تتضمن بطاقة الشفاء 2 ، 36 عيادة للجراحة القلبية و 222 مركزا لتصفية الدم و 119 عيادة توليد و 344 متعامل للنقل الصحي .