تدابير عقابية ضد 6 قنوات تلفزيونية خاصة لعدم مطابقة الحجم الساعي للومضات الإشهارية

تدابير عقابية ضد 6 قنوات تلفزيونية خاصة لعدم مطابقة الحجم الساعي للومضات الإشهارية

قررت السلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري إتخاذ تدابير عقابية في حق ست قنوات تلفزيونية خاصة لعدم مطابقة الحجم الساعي للرسائل والومضات الإشهارية التي تبثها لأحكام دفاتر الشروط المفروضة على خدمات الإتصال السمعي البصري، حسب ما أفاد به يوم الخميس بيان لذات السلطة.

و أوضح نفس المصدر أنه “ثبت للسلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري، إثر فحصها لما تم بثه عبر الشبكات البرامجية للقنوات التلفزيونية، عدم مطابقة الحجم الساعي للرسائل والومضات الإشهارية لأحكام دفاتر الشروط المفروضة على خدمات الاتصال السمعي البصري, وبعد الاستماع إلى ممثلي القنوات التلفزيونية المعنية بخصوص هذه المخالفات، قررت السلطة اتخاذ تدابير عقابية ضد كل من قناة الشروق تي.في، الحياة، البلاد، النهار تي.في)، سميرة تي.في والهداف”.

و عليه –يضيف المصدر ذاته– “تم رسميا اليوم إعذار القنوات المذكورة أعلاه لحملها على الامتثال في أجل 72 ساعة من تاريخ صدور قرار السلطة، لأحكام المواد من 69 إلى 74 من المرسوم التنفيذي رقم 16-222 المتضمن دفتر الشروط العامة الذي يحدد القواعد المفروضة على كل خدمة للبث التلفزي أو للبث الإذاعي”.

كما “أنذرت السلطة القنوات المعنية أنه في حالة عدم الامتثال للإعذار في الأجل المحدد، ستصدر ضدها عقوبات مالية تحدد قيمتها وأجلها، كما يمكن للسلطة أن تأمر بالتعليق الكلي أو الجزئي للبرامج محل المخالفة، طبقا للمادتين 76 و 77 من القانون رقم 23-20 المتعلق بالنشاط السمعي البصري”، وفقا للمصدر ذاته.

سلطة الضبط: توجيه استدعاءات عاجلة لممثلي القنوات التلفزيونية المخالفة للأحكام المتعلقة بالإشهار

سلطة الضبط: توجيه استدعاءات عاجلة لممثلي القنوات التلفزيونية المخالفة للأحكام المتعلقة بالإشهار

وجهت السلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري استدعاءات عاجلة لجميع ممثلي القنوات التلفزيونية المخالفة للأحكام القانونية والتنظيمية المتعلقة بالإشهار, حسبما أفاد به, اليوم الثلاثاء, بيان للسلطة.

وأوضح ذات المصدر, أن ”سلطة الضبط و بعد تسجيلها تمادي أغلب القنوات التلفزيونية بإطالة مدة الفواصل الإشهارية إضرارا بمصلحة المشاهد و تجاوزا للوقت الأقصى المخصص لبث الرسائل الإشهارية, كانت قد نوهت في بيان لها في 14 مارس الجاري بوجوب احترام الأحكام القانونية و التنظيمية المتعلقة بالإشهار السمعي البصري”.

وسجلت السلطة– يضيف البيان– ”استمرار جل القنوات التلفزيونية على ذات الحال و إصرارها على مخالفة الأحكام و التنويه المذكورين أعلاه, في حين كانت سلطة الضبط تنتظر أن تلقى استجابة طوعية من منطق الضبط الذاتي و الاحترام الإرادي لقوانين الجمهورية, خاصة و أنها تركت مهلة واسعة للقنوات تكفي لاتخاذ الترتيبات التجارية و التقنية لتدارك الوضع”.

وأشارت في ذات الصدد إلى أن ذات القنوات ”رجحت أغراضها الربحية على حساب مصلحة المشاهد و سلامة الأعمال الفنية و الحفاظ على استقلاليتها في إعداد الشبكات البرامجية”.

ومن هذا المنطلق, قررت سلطة الضبط “الشروع في اتخاذ التدابير العقابية و فرض احترام قوانين الجمهورية قسرا بما يخوله لها القانون من صلاحيات وسلطة”.

وقد وجهت على هذا الأساس –وفقا لذات البيان– “استدعاءات عاجلة لجميع ممثلي القنوات المخالفة لتلقي دفوعها الشفهية و/أو الكتابية في جلسات استجواب خاصة جدولتها السلطة في اليومين المواليين قبل إصدار قراراتها بشأن كل حالة طبقا للأحكام القانونية والتنظيمية”.

وزارة الاتصال تستدعي مدير مجمع الشروق لتقديم توضيحات بخصوص لقطات في مسلسل “البراني”

وزارة الاتصال تستدعي مدير مجمع الشروق لتقديم توضيحات بخصوص لقطات في مسلسل “البراني”

 وجهت وزارة الاتصال استدعاء للمدير العام لمجمع الشروق من أجل تقديم توضيحات بخصوص بعض اللقطات في مسلسل “البراني” الذي يبث على قناة الشروق تي في, حسب ما أفاد به اليوم الخميس, بيان للوزارة.

وأوضح ذات المصدر أنه “تبعا لتنصيب وزير الاتصال الدكتور محمد لعقاب بتاريخ 20 فيفري 2024 للجنة يقظة لمتابعة البرامج الرمضانية عبر القنوات التلفزيونية خلال الشهر الفضيل, وتبعا لتذكير السلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري بتاريخ 3 مارس 2024, بضرورة احترام القنوات التلفزيونية لخصوصية وقدسية الشهر الفضيل, سجلت لجنة يقظة متابعة البرامج بعض الملاحظات بخصوص بعض اللقطات في مسلسل +البراني+ الذي يبث على قناة الشروق تي في”.

وعليه, “تم توجيه استدعاء للسيد المدير العام لمجمع الشروق لتقديم توضيحات بهذا الخصوص”, وفقا للبيان.

سلطة ضبط السمعي البصري: “لا لتمادي بعض القنوات التلفزيونية في بث الفواصل الإشهارية”

سلطة ضبط السمعي البصري: “لا لتمادي بعض القنوات التلفزيونية في بث الفواصل الإشهارية”

حذّرت السلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري، اليوم الخميس، بعض القنوات التلفزيونية من التمادي في بثّ الفواصل الإشهارية، على منوال ما شهدته الثلاثة أيام الأولى من شهر رمضان الحالي.

في بيان لها، ركّزت السلطة المذكورة على أنّ “التمادي في إطالة الفواصل الإشهارية شكّل إضراراً بمصلحة المشاهد، وتجاوزاً للوقت المخصص لبثّ الرسائل الإشهارية”.

وركّزت على “وجوب احترام الأحكام القانونية والتنظيمية المتعلقة بالإشهار السمعي البصري”، داعيةً “جميع وسائل الإعلام السمعية البصرية، إلى ضرورة الالتزام بسائر القواعد القانونية واحترام خصوصية العائلات الجزائرية”.

السلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري تذكر الناشطين في القطاع باحترام خصوصيات شهر رمضان

السلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري تذكر الناشطين في القطاع باحترام خصوصيات شهر رمضان

ذكرت السلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري, في بيان لها اليوم الأحد, جميع الناشطين في قطاع السمعي البصري باحترام خصوصيات شهر رمضان المبارك وضرورة التقيد بالقواعد القانونية و الأخلاقية.

وأوضح نفس المصدر أنه بمناسبة حلول شهر رمضان، تذكر السلطة الوطنية المستقلة لضبط السمعي البصري “جميع الناشطين في قطاع السمعي البصري باحترام خصوصيات هذا الشهر الفضيل وقدسيته وكذا ضرورة التقيد بالقواعد القانونية و الأخلاقية دون الانسياق خلف الأغراض الربحية المطلقة أو صناعة الإثارة على حساب المهنية”.

وأكدت السلطة على “وجوب الالتزام التام بالمرجعية الدينية الوطنية من خلال البرامج الدينية المقدمة”، داعية القنوات السمعية البصرية إلى “السهر على تقديم شبكات برامج تراعي جميع فئات الجمهور وتبرز الطابع الجزائري في إطار ثقافاته المختلفة والمتنوعة وجعل شهر رمضان فرصه للتعريف بالموروث الوطني وما يميزه”.