“الأمن الوطني والرهانات السيبرانية في ظل الإبتكارات الحديثة بجامعة محمد بوقرة”

“الأمن الوطني والرهانات السيبرانية في ظل الإبتكارات الحديثة بجامعة محمد بوقرة”

في إطار إحياء يوم العلم، المصادف لـــ 16 افريل نظمت اليوم جامعة محمد بوقرة ببومرداس يوم دراسيًا تحت عنوان ” الأمن الوطني والرهانات السيبرانية في ظل الابتكارات الحديثة ” بالتعاون مع المديرية العامة للأمن الوطني، بحضور إطارات من مختلف المصالح التابعة للأمن الوطني وعميد جامعة محمد بوقرة ببومرداس بالإضافة إلى نواب المجلس الشعبي الوطني، وأساتذة وطلاب كلية التكنولوجيا.

أكد البروفيسور ياحي مصطفى عميد جامعة محمد بوقرة على أهمية التعاون بين الجامعة والجهات الأمنية في مجال الأمن السيبراني وذلك خلال الافتتاحية، و تلا ذلك سلسلة من المحاضرات التي تناولت أحدث التطورات في مجال الأمن السيبراني،
و استعرضت الرهانات السيبرانية التي تواجهها الأمة في العصر الحديث، و كيفية التصدي لهذه التحديات من خلال الابتكارات والتطورات الأمنية الحديثة حيث قام السيد بن عامر رؤوف، محافظ الشرطة، بتقديم محاضرة تحت عنوان “الأمن الوطني والرهانات السيبرانية في ظل الإبتكارات الحديثة”.

وضمن الجهود لتعزيز التعاون في هذا المجال، شارك مجموعة من الخبراء الدوليين بما في ذلك البروفيسور بلقاسم ولد بوعمامة من المدرسة المتعددة التقنيات ليل بفرنسا، والدكتورة مليكة عيد بودرياس من مدرسة هارفارد للطب بالولايات المتحدة الأمريكية، والدكتورة ڨرباعي ياسمين في مجال الذكاء الاصطناعي بجامعة بومرداس.

و تجسد هذه الفعالية التعاون الوثيق بين الجامعة والسلطات الأمنية في بلادنا، مما يؤكد على التزامها المشترك بتعزيز الأمن الوطني ومكافحة التهديدات السيبرانية المتنامية في عصر الابتكار والتحول الرقمي.

وفي نهاية الحدث، تم تكريم مصالح الأمن الوطني والولائي عرفانًا بجهودهم في تعزيز الأمن الوطني، بالإضافة إلى تكريم عميد الجامعة من قبل رئيس أمن ولاية بومرداس.

شعيب بوعلام