عيد الأضحى: إطلاق حملة جمع جلود الأضاحي لسنة 2022

عيد الأضحى: إطلاق حملة جمع جلود الأضاحي لسنة 2022

الجزائر – تشرف وزارة الصناعة, في إطار جهودها لتثمين فرع الجلود, على إطلاق حملة جمع جلود أضاحي عيد الأضحى المبارك لسنة 2022 من خلال جمعها خلال يومي العيد ووضعها تحت تصرف المدابغ لتثمينها قصد الاستعمال المحلي والتصدير, حسبما افاد به, اليوم الأحد, بيان للوزارة.

وفي هذا الإطار، يضيف نفس المصدر, ترأس وزير الصناعة، أحمد زغدار، اليوم الأحد، لقاء في  سياق التحضيرات لهذه الحملة، المنظمة هذه السنة تحت شعار “ثروة ثمينة واستغلال أمثل، دفعا للتنويع الاقتصادي”.

وضم هذا الاجتماع الفاعلين والمتدخلين في هذه العملية من قطاع الصناعة وقطاعات وزارية أخرى، الهيئات المعنية والجمعيات المهنية والمجتمع المدني عبر مختلف ولايات الوطن, حسب الوزارة.

وتهدف هذه العملية -يقول البيان- إلى ترقية الصناعات الوطنية للجلود، تكريس ثقافة الاسترجاع في المجتمع للاستفادة القصوى من المواد الخام المتاحة محليا

والحفاظ على البيئة، تعزيز سلسلة القيمة لهذا القطاع خاصة ما بين منتجي المواد الأولية والمحولين الصناعيين، بخلق آليات شراكة دائمة وكذا خفض واردات المواد الأولية ودعم الإنتاج الوطني.

وفي مداخلته، أكد السيد زغدار أن نجاح هذه العملية يرتكز بالأساس على “مساهمة جميع القطاعات والهيئات المعنية سواء على المستوى المركزي وبالأخص على المستوى المحلي، وهذا بحكم التجارب السابقة والدروس المستخلصة من الحملات التي تم تنظيمها في السنوات الفارطة”.

كما شدد الوزير على “الدور الهام للفاعلين المحليين لإنجاح هذه العملية، لاسيما مدراء الصناعة والبيئة والمصالح الفلاحية والشؤون الدينية في إطار لجان محلية تحت سلطة السيدات والسادة الولاة”.

وفي هذا الإطار، أسدى السيد زغدار تعليمات لضمان السير الحسن للعملية تتعلق أساسا بالحملات التحسيسية لفائدة المواطنين، تنظيم عملية الذبح في الأحياء، تحديد نقاط جمع

الجلود في الأحياء وتوفير الوسائل اللوجستيكية لنقلها، التنسيق مع مؤسسات النظافة وكذا توفير فضاءات التخزين في المؤسسات العمومية الاقتصادية.

وفي الأخير، شدد السيد زغدار على ضرورة إنجاح هذه العملية ذات البعد الوطني وأهميتها بالنسبة للاقتصاد الوطني.

يشار أن الاجتماع تناول ايضا مسائل تقنية ولوجستية خاصة بالعملية تم بحثها مع مدراء الصناعة.

من جهة اخرى, افادت الوزارة أنه بغية جمع أكبر عدد ممكن من الجلود، يعد إشراك المواطن “أمرا أساسيا”, معتبرة انه “يشكل النواة التي تبنى عليها كل هذه العملية”.

ولهذا، تقول الوزارة, فإن نجاحها يرتبط أساسا “بتحسيس المواطنين بالدور الكبير الذي يستطيعون لعبه في ترقية اقتصاد بلادهم وحماية بيئتهم”.

ولهذا الغرض، سيتم إطلاق حملات تحسيسية على المستوى المحلي تهدف لتوعية المواطنين بأهمية هذه العملية التي تكتسي أيضا طابع منفعة عامة.

في الأخير, ذكرت الوزارة أن الحملات السابقة, المنظمة بداية من سنة 2018, سمحت بجمع ما يقارب 1 مليون قطعة جلد واسترجاع 500 طن من الصوف.

وكـالة الأنباء الجزائرية

درجات حرارة مرتفعة عبر عدد من ولايات شرق الوطن الأحد والاثنين

درجات حرارة مرتفعة عبر عدد من ولايات شرق الوطن الأحد والاثنين

الجزائر- يتوقع الديوان الوطني للأرصاد الجوية في نشرية خاصة أصدرها يوم الأحد ارتفاع درجات الحرارة بعدة ولايات من شرق الوطن قد تصل إلى 46 درجة.

و أشارت النشرية التي وضعت هذه المناطق في خانة “برتقالي” إلى أن درجات الحرارة ستكون يوم الأحد ما بين 40 و 43 درجة بجنوب ولايات كل من بجاية وسكيكدة وعنابة والطارف، فيما يتوقع أن تتراوح بولايات ميلة وقسنطينة وقالمة ما بين 44 و46 درجة، على أن تدوم مدة صلاحية هذه النشرية الخاصة بهذه الولايات إلى غاية غد الاثنين.

وكـالة الأنباء الجزائرية

 

اليوم العالمي لمكافحة المخدرات: الجمارك تطلق حملة تحسيسية حول أضرار الآفة

اليوم العالمي لمكافحة المخدرات: الجمارك تطلق حملة تحسيسية حول أضرار الآفة

الجزائر- تطلق مصالح الجمارك حملة تحسيسية وطنية حول أضرار و مخاطر المخدرات، بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة إساءة استعمال المخدرات و الاتجار غير المشروع بها، المصادف ل26 يونيو من كل سنة, حسب ما جاء في بيان للمديرية العامة للجمارك اليوم السبت.

 

وتأتي هذه الحملة التي تنظم تحت شعار “معا لمحاربة المخدرات و حماية مجتمعنا”، في اطار مساعي مصالح الجمارك للتحسيس بأضرار و مخاطر آفة المخدرات و تكريسا لدورها الحمائي، يضيف البيان.

يذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة اقرت, منذ 1987, يوم 26 يونيو يوما دوليا لمكافحة إساءة استعمال و الاتجار غير المشروع بها من اجل تعزيز التعاون لزيادة الوعي بمخاطر المخدرات غير المشروعة على المجتمع و للتوعية والوقاية من مخاطر استهلاك المخدرات و انعكاساتها السلبية على حياة المدمنين عليها.

وكـالة الأنباء الجزائرية

السيدة حملاوي تبحث مع رئيس الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر سبل تعزيز التعاون الثنائي

السيدة حملاوي تبحث مع رئيس الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر سبل تعزيز التعاون الثنائي

الجزائر – بحثت رئيسة الهلال الأحمر الجزائري، ابتسام حملاوي، مع رئيس الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر ورئيس منظمة الصليب الأحمر الإيطالي، السيد فرانشسكو روكا، يوم الأربعاء بجنيف (سويسرا)، سبل تعزيز التعاون الثنائي والنهوض بالنشاط التطوعي.

وأوضح بيان للهلال الأحمر الجزائري، أن السيدة حملاوي وعلى هامش مشاركتها في الجمعية العامة للاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر التي انعقدت بجنيف في الفترة ما بين 19 و21 يونيو الجاري، التقت رئيس الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر ورئيس منظمة الصليب الأحمر الإيطالي، السيد روكا، حيث استعرض الطرفان “واقع وآفاق التعاون الثنائي والنهوض بالنشاط التطوعي، كما ناقشا سبل فتح مكتب للاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر بالجزائر لربط جسور التعاون المشترك”.

وأضاف ذات المصدر أنه تمت خلال أشغال هذه الجمعية، “مناقشة تفعيل شبكات شمال إفريقيا والساحل، كما اتفق الجميع على الدور الاستراتيجي للهلال الأحمر الجزائري في القارة الإفريقية”.

وكـالة الأنباء الجزائرية

أمطار مرتقبة في هذه الولايات

أمطار مرتقبة في هذه الولايات

نبهت مصالح الأرصاد الجوية في نشرية خاصة، من تساقط أمطار رعدية في 15 ولاية اليوم الخميس.

أشارت خريطة اليقظة في تنبيه من المستوى الأول باللون الأصفر إلى أن الولايات المعنية هي:  بومرداس، الجزائر، تيبازة، الشلف، البليدة، المدية، عين الدفلى.

إضافة إلى تسمسيلت، غليزان، تيارت،  معسكر، سيدي بلعباس، سعيدة، النعامة و البيض.

ألعاب متوسطية /وهران2022 : كافة المنشآت الرياضية والفندقية مطابقة لمعايير السلامة الدولية

ألعاب متوسطية /وهران2022 : كافة المنشآت الرياضية والفندقية مطابقة لمعايير السلامة الدولية

وهران- أكد المدير الفرعي للإحصاءات و الإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية, فاروق عاشور, اليوم الأربعاء بوهران, أن كافة المنشآت الرياضية و الفندقية المعنية بالألعاب المتوسطية المزمع إقامتها بالولاية مطابقة لمعايير السلامة الدولية.

و ذكر ذات المسؤول للصحافة في عرض للإمكانيات المجندة للألعاب المتوسطية, أن دراسات و خرجات المصالح التقنية التابعة للحماية المدنية إلى كافة الملاعب الرياضية و مواقع التدريبات و هياكل الاستقبال المخصصة لهذه الألعاب أثبتت أن “جميعها مطابقة لمعايير السلامة الدولية”.

و أكد السيد عاشور, في هذا الصدد, بأن المصالح التقنية للحماية المدنية كانت دوما متواجدة منذ الشروع في إنجاز المشاريع الكبيرة بالولاية على غرار المركب الأولمبي و القرية المتوسطية و مختلف هياكل الاستقبال و الفنادق, حيث كانت تقوم بتفقد مقاييس السلامة بمختلف هذه المنشآت على غرار التأكد من مطابقة جهاز مكافحة الحرائق و مخارج النجدة و السلالم للمعايير.

و أضاف بأن حتى الأماكن المخصصة للجمهور التي خضعت لعمليات إعادة التهيئة و الترميم تم تفقد معايير السلامة بها.

و في إطار التحضير الجيد لهذه الألعاب, أجرت الحماية المدنية تمارين على كافة السيناريوهات المحتملة لاختبار الجاهزية لأي طارئ و جندت كافة الوسائل البشرية و المادية اللازمة لإنجاح هذا الحدث الرياضي الدولي الهام منها أكثر من 2.250 عون و 110 سيارة إسعاف و 57 دراجة نارية و 80 شاحنة إطفاء و 17 قارب إنقاذ و حوامتين وفقا للعرض الذي قدمه المدير المركزي للعمليات, العقيد لحياني سعيد.

و ستبقى وحدات الحماية المدنية بولاية وهران مستمرة في مهامها الأساسية الاعتيادية بالولاية خاصة في ظل موسم الاصطياف و دخول جهاز مكافحة حرائق الغابات حيز التنفيذ خلال الشهر الجاري, حسب ذات المسؤول, الذي أشار إلى مشاركة مصالح الحماية المدنية من 26 ولاية إضافة للوحدة المركزية بالجزائر العاصمة.

و ستكون الحماية المدنية متواجدة على مستوى كل منشأة رياضية عبر نقطتين خاصتين بالتشخيص و بالكشف عن المنشطات إضافة إلى نقاط على مستوى هياكل الاستقبال و نقطة لإسعاف الجمهور بعين المكان.

كما تم إقامة 5 مراكز طبية متقدمة على مستوى كافة المنشآت حيث ستكون هذه المراكز مدعمة بسيارات إسعاف إضافة إلى وضع مخطط إجلاء نحو المراكز الصحية تمت دراسته و تحيينه مع تخصيص رواق أخضر على مستوى هذه المصحات للتكفل السريع بالإصابات وسط الوفود الرياضية.

و علاوة على ذلك تم تسخير مركز لاستقبال على مدار الساعة الاتصالات الواردة من المرافق الرياضية و هياكل الاستقبال لأي طارئ طبي مع وضع رقمين هاتفيين خاصين و نشرهما في مختلف الهياكل المستقبلة للوفود الرياضية المشاركة في هذه الألعاب المتوسطية.

وكـالة الأنباء الجزائرية