الرئيس تبون يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك

الرئيس تبون يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك

الجزائر- هنأ رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, مساء اليوم الأحد, الشعب الجزائري, بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك, مشيدا بالسلوك التضامني والأجواء “الروحانية السامية” خلال شهر رمضان الكريم.

وقال الرئيس تبون في كلمة وجهها الى الشعب الجزائري عشية الاحتفال بعيد الفطر المبارك: “الحمد لله أن من علينا بصيام وقيام رمضان المبارك وأنعم علينا بقضاء الشهر الفضيل في أجوائه الروحانية السامية وفي كنف التماسك والسكينة والرضا”.

واضاف رئيس الجمهورية قائلا: “وإنني ونحن نودع شهر رمضان المبارك الكريم, أعرب عن خالص التقدير والامتنان للسلوك التضامني المعهود الذي يتجدد كل عام في شهر رمضان بمظاهر إحسان الجزائريات والجزائريين الى المعوزين”.

وخلص إلى القول: “سنكون غدا إن شاء الله على موعد مع البهجة في ظلال عيد الفطر المبارك. وبهذه المناسبة, أتوجه إلى كل الجزائريات والجزائريين داخل الوطن وخارجه بخالص التهاني وصادق التبريكات, داعيا الله تعالى أن يديم عليكم وافر الصحة والهناء وأن يعيدها على بلدنا العزيز وشعبنا الأبي وعلى كافة الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات”.

وكـالة الأنباء الجزائرية

الألعاب المتوسطية-2022: برنامج ثري للاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة ترويجا لنسخة وهران

الألعاب المتوسطية-2022: برنامج ثري للاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة ترويجا لنسخة وهران

وهران – أعدت لجنة تنظيم الطبعة ال19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط المقررة بوهران الصيف القادم عدة نشاطات بمناسبة إحياء اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يحتفل به في الثالث مايو من كل عام، حسبما علم اليوم الأحد من المنظمين.

وأوضح رئيس لجنة الإعلام، مراد بوطاجين ل(وأج)، بأن تزامن المناسبة مع آخر استعدادات المدينة لاحتضان الألعاب المتوسطية (25 يونيو-6 يوليو 2022)، دفع منظمي الألعاب المتوسطية لاستغلال الفرصة لمزيد من الترويج للحدث الرياضي المتوسطي.

وتبدأ الاحتفالات، التي تدوم ثلاثة أيام، بإقامة مباراة لكرة القدم عشية الثلاثاء بالمركب الجواري لحي فلاوسن (بلدية وهران) تجمع فريقا من الصحافة الوطنية ضد نظيره من الصحافة المحلية، على أن يتبع بنهائي كأس ما بين الأحياء.

وينظم في اليوم الموالي نقاش عام حول اليوم العالمي لحرية الصحافة، من خلال ثلاث ندوات: ” الطالب والصحافة”، و”الصحافة والألعاب المتوسطية”، و “الصعوبات التي تواجه مهنة الصحفي”.
كما ستجري في نفس اليوم مقابلة رياضية بين فريق الصحافة وطلبة جامعات وهران، ضمن جهود تنشيط الرياضة النسوية عشية احتضان الجزائر لهذا الحدث المتوسطي الهام.

ويختتم البرنامج يوم الخامس مايو، بزيارة لأهم المرافق والمنشآت الرياضية والمعالم السياحية لوهران.

وأكد مراد بوطاجين بأن المناسبة فرصة لتحسيس رجال الإعلام في الجزائر بأهمية مضاعفة الجهود في حملة الترويج للتظاهرة المتوسطية باعتبارها حدثا رياضيا لافتا يستعرض أيضا إمكانيات الجزائر وقدراتها في تنظيم الأحداث الرياضية الكبرى من جهة، وإبراز مقوماتها السياحية والثقافية والفنية من جهة أخرى.

ويصر المنظمون على إعطاء النسخة المقبلة من العرس المتوسطي، الذي تستضيفه الجزائر لثاني مرة بعدما احتضنت الجزائر العاصمة ألعاب عام 1975، بعدا ثقافيا بامتياز، وفق تصريحات سابقة لمحافظ الألعاب، محمد عزيز درواز.

وكـالة الأنباء الجزائرية

الثورة التحريرية: مجلة بوليسيز تسلط الضوء على “حرب المغارات”

الثورة التحريرية: مجلة بوليسيز تسلط الضوء على “حرب المغارات”

الجزائر – سلطت المجلة الشهرية بوليسيز في عددها الاخير، الضوء على احدى الصفحات السوداء من تاريخ الاستعار خلال الثورة التحريرية، التي لجا فيها الجيش الفرنسي الى استعمال الغازات السامة ضد المجاهدين والمدنيين من بينهم النساء و الاطفال الذين يتم احتجازهم في مغارات.

وتحت عنوان “حرب المغارات” عادت المجلة التي تصدرها يومية المجاهد، الى تناول هذا “الملف الخطير” الذي يبرز الى السطح بعد 65 سنة” و المرفق بمقالات و صور ارشيفية.

وتطرقت مجلة بوليسيز الى الجرائم “تحت ارضية” التي اقترفها الاستعمار الفرنسي خلال الفترة الممتدة ما بين 1956 و 1961 مشفوعة بتفاصيل حول هذه المرحلة القاتمة من التاريخ “و التي تعد من الاسرار الفرنسية المحفوظة حول الثورة التحريرية”.

وأشار كاتب المقال الى ان “قرار انشاء +وحدات خاصة+ منفصلة تماما عن الجيش افرنسي، مكلفة بالقيام بحرب قدرة عن طريق استعمال الغاز في المغارات التي يستعملها جيش التحرير الوطني و في احيان كثيرة،  مدنيون من نساء و اطفال ارغمتهم عمليات  التمشيط و الفظائع و قنابل النابالم، على مغادرة مساكنهم وقراهم”.

إن الجنرال ديغول قد اعطى الضوء الاخضر لانشاء “وحدات خاصة” لتقوم بعملها في سرية تامة (حتى قوات الجيش الاخرى لم تكن على علم بذلك)، وذلك بهدف “تنظيف” المغارات -حسب وصف الكاتب- مضيفا ان الامر يتعلق “بجريمة دولة مجهولة بسبب عدم امكانية الولوج الى الارشيف”.

في هذا الصدد اكد استاذ التاريخ، كريستوف لافاي، في حديث لمجلة بوليسيز، انه من “الضروري” فتح جميع الارشيف، مؤكدا انه من خلال “حرب المغارات” فان وزارة الجيوش للجمهورية الرابعة ” تقر باستعمال الكيمياء لاغراض عسكرية من اجل احراز النصر، وعليه تقرر استعمال الغازات السامة”.

وفي مقال اخر قرر اعضاء اخرون في هذه الوحدات الخاصة، بانهم “تركوا جثتا لمحاربين جزائريين في المغارات،  حيث يتم تهديم المداخل ان امكن ذلك”، مضيفين ان عدد المفقودين في هذه الحرب “تحت ارضية” يبقى “مجهولا” حيث تبقى عائلاتهم تجهل ان كانوا متوفين و في اي ظروف”.

وأضافت ذات الوسيلة الاعلامية ان عديد المؤرخين و الصحفيين، من بينهم كريستوف لافاي و جيل مونسيرون قد اطلقوا في 7 ابريل 2022 نداء للسلطات الفرنسية، حتى تقوم ب”فتح” الارشيف العسكري “الموصد” حول استعمال الجيش الفرنسي للاسلحة الكيميائية في المغارات اثناء الثورة التحريرية.

كما اشارت الى ان فيلما وثائقيا حول “حرب المغارات” يجري انجازه، الا ان اصحابه يجدون صعوبات في اخراجه بسبب العراقيل المتعلقة بالوصول الى الارشيف.

وجاء في المقال انه بعد 60 سنة من انتهاء الاستعمار و الثورة التحرير الوطني لا زلنا “نتكلم عن +مصالحة الذاكرة+”. لكن “هل ذلك ممكن، اذا لم يتم استرجاع الذاكرة و اذا لم يتم الوصول الى الارشيف بشكل كلي” يتساءل كاتب المقال.

وكـالة الأنباء الجزائرية

الرئيس تبون يوجه كلمة للشعب الجزائري مساء اليوم الأحد بمناسبة عيد الفطر المبارك

الرئيس تبون يوجه كلمة للشعب الجزائري مساء اليوم الأحد بمناسبة عيد الفطر المبارك

الجزائر – يوجه رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، كلمة للشعب الجزائري بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.

وسيتم بث كلمة رئيس الجمهورية على الساعة السادسة والنصف من مساء اليوم عبر القنوات التلفزيونية والإذاعية الوطنية.

وكـالة الأنباء الجزائرية

الوزير الأول يهنئ العمال الجزائريين بمناسبة اليوم العالمي للشغل

الجزائر – هنأ الوزير الأول، السيد أيمن بن عبد الرحمن، اليوم الأحد، العمال الجزائريين بمناسبة اليوم العالمي للشغل المصادف للفاتح مايو من كل سنة، مؤكدا التزام الحكومة بتعزيز القدرة الشرائية وإرساء حوار “بناء ومسؤول” مع الشركاء الاقتصاديين والاجتماعيين.

وفي منشور له عبر صفحته الرسمية على الفايسبوك، كتب السيد بن عبد الرحمان: “نقف اليوم وقفة تقدير للطبقة الشغيلة في وطننا، ممن يحركون أداة الإنتاج الوطني في سبيل تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية”.

وأضاف بالقول: “وإذ أهنئ عمالنا في يومهم العالمي، نبقى ملتزمين في كل الظروف بتقوية القدرة الشرائية وإرساء حوار بناء ومسؤول مع شركائنا الاقتصاديين والاجتماعيين، عملا بتوجيهات السيد رئيس الجمهورية وإيمانا منا بأن الحوار هو السبيل الحضاري الأمثل لتحقيق الأفضل للعمال والعاملات في كنف وطننا المفدى”.

وكـالة الأنباء الجزائرية