الشركة الوطنية للتأمينات تطلق خدمتي التسويق والدفع عبر الأنترنيت

الشركة الوطنية للتأمينات تطلق خدمتي التسويق والدفع عبر الأنترنيت

أعلن، ناصر سايس، الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للتأمينات، هذا الثلاثاء، عن إطلاق خدمتي التسويق والدفع عبر الأنترنيت، كاشفًا عن تفعيل ذلك ضمن الموقع الإلكتروني الرسمي للشركة، الذي تم إطلاقه بحلّة جديدة.

و خلال ندوة صحفية نشطها بالجزائر العاصمة، أبرز سايس أنّ الموقع الالكتروني لشركته سيوفّر لعموم الزبائن فرصة الاطلاع على سائر العروض، مركّزًا على شروع مصالحه في التسويق عبر المواقع لبعض منتجات التأمين، مع توفير آلية الدفع الالكتروني.

ونوّه مسؤول الشركة الوطنية للتأمينات إلى أنّ هذه الخدمات تشكّل وفاءً بالتزامات سابقة في إطار تنفيذ مخطط التطوير والتحديث ، مشيرا إلى أنّ الخيار المنتهج لــ “رائدة تأمينات الأخطار البسيطة”، يهدف إلى توسيع نقاط التواصل مع الزبائن ومستهلكي منتجات التأمين، وتعزيز الامكانات الكبيرة الذي يزخر بها هذا القطاع.

الدفع الالكتروني … كلفة أقلّ وربح أكبر

أشارت رئيسة قسم التسويق على مستوى الشركة الوطنية للتأمينات، فريدة باركة، أنّ التسويق الإلكتروني، يمسّ منتجي التأمين متعدد المخاطر على السكنات، والتأمين ضد الكوارث الطبيعية الموسوم “كات نات”، مضيفة أنّ إدماج المنتجات الأخرى على المنصة، لا يزال قيد الدراسة.

ونوّهت المسؤولة ذاتها إلى أنّ خدمة الدفع الالكتروني تمكّن المؤمّنين من دفع قيمة أقل،بحكم انتفاء تكاليف التشغيل وما يتصل به، في سياق تتطلع من خلاله الشركة الوطنية للتأمينات لتعميق عطاءتها وتجذير تجربتها الممتدة إلى 58 سنة خلت.

تأمين السيارات: الشركات لن تقترح تخفيضات تزيد عن 50 بالمائة

تأمين السيارات: الشركات لن تقترح تخفيضات تزيد عن 50 بالمائة

الجزائر – أكد الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للتامين، ناصر سايس، يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة ان شركات التامين عبر البلاد لا يمكنها قريبا اقتراح تخفيضات لأسعار فرع السيارات تزيد عن 50 %، وذلك من اجل تخفيف ضغط الاسعار الذي يعرفه هذا الفرع.

وأوضح السيد سايس على هامش اطلاق الموقع الالكتروني الجديد للشركة الوطنية للتامين، ان هذه الاخيرة كانت قد وقعت مع شركات اخرى على “بروتوكول تحت اشراف وزارة المالية يمنع شركات التامين من اقتراح تخفيضات على تامين السيارات تزيد عن 50 %”.

وأضاف ذات المسؤول ان “تامين السيارات يعاني من ضغط كبير فيما يخص تخفيض الاسعار، حيث حطمت المنافسة جميع الارقام القياسية، مما جعل اصحاب شركات التامين يتنافسون على حصص السوق من خلال الاسعار”، مشيرا في هذا الصدد الى خطر “عدم وفاء هؤلاء بالتزاماتهم”.

كما أكد ان “جميع الفاعلين في القطاع قد ادركوا بانه اذا لم يتم وضع حد لممارسات إغراق الاسعار، فان شركات التامين ستواجه المشاكل”، مشيرا الى ان البروتوكول الموقع لا يشكل البتة “اتفاقا حول الاسعار”.

وتطرق الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للتامين الى النتائج المالية لشركته، مؤكدا ان “سنة 2021 تبشر بنتائج ايجابية سيما مع الانتعاش الاقتصادي”.

وأوضح في هذا الصدد ان رقم اعمال الشركة قد سجل نموا  ب6.45 % في السداسي الاول من السنة الجارية.

أما “الافاق في 31 ديسمبر المقبل فتتوقع نموا يتراوح بين 5 و 7 % لمجموع القطاع بما فيها الشركة الوطنية للتامين”، يضيف السيد سايس.

وخلص في الاخير الى التأكيد بان تامين السيارات سجل تراجعا ب2 مليار دينار في سنة 2020 بسبب الضريبة المفروضة على المركبات الملوثة، التي تضمنها قانون المالية 2020 و تم سحبها في سنة 2021.

الرئيس المدير العام لسونلغاز يشارك في أشغال مؤتمر مجمعات الطاقة الإقليمية الإفريقية

الرئيس المدير العام لسونلغاز يشارك في أشغال مؤتمر مجمعات الطاقة الإقليمية الإفريقية

شارك الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز شاهر بولخراص، اليوم الثلاثاء بمدينة سالي السنغالية، في أشغال مؤتمر مجمعات الطاقة الإقليمية الإفريقية، حسبما أفاد به بيان للمجمع.

وقام بولخراص بإفتتاح المؤتمر بصفته رئيسا للجنة المغاربية للكهرباء “كوميلاك” رفقة مدير ديوان وزارة البترول والطاقة السنغالية، عيسى ديون، حسب نفس المصدر.

وفي مداخلة له خلال فعاليات هذا الملتقى الذي ينعقد تحت عنوان : “منصة مراقبة أداء شركات الكهرباء الإفريقية”، إعتبر الرئيس المدير العام أن هذه التظاهرة تمثل “حدثا ذات أهمية قصوى”، مشيرا إلى أن “قطاع الطاقة على المستوى الوطني
والإقليمي والقاري يمر بتغيرات عميقة، من حيث أمن الإمداد، مصادر الطاقة المختلفة،بروز الطاقات المتجددة، حماية البيئة وغيرها”.

و تابع قوله أن هذه التغيرات العميقة “تحثنا بشدة على زيادة تعزيز التعاون والتضامن بين الشركات الأعضاء، من خلال تسهيل نقل التكنولوجيا، المهارات والتعاون المتبادل عند الضرورة”، يضيف نفس المصدر.

وفي هذا الإطار، أبرز الرئيس المدير العام لسونلغاز المهارة والتجربة والخبرة الجزائرية في قطاع الطاقة، معتبرا أن الاكتشافات الأخيرة للغاز في العديد من البلدان الإفريقية تعد “فرصة لتنمية القارة وخلق فرص العمل وتمكين الأفارقة من الوصول إلى الطاقة”.

وإختتم الرئيس المدير العام لسونلغاز مداخلته بقوله : “نحن نؤمن إيمانا راسخا بالشراكة والتعاون بصيغة رابح-رابح، الذي يتمثل في خلق الثروة محليا وتطوير المعرفة والمهارات الخاصة بالموارد البشرية للشركات الإفريقية للكهرباء”.

وتجدر الإشارة إلى أن مؤتمر مجمعات الطاقة الإقليمية الإفريقية، ينعقد منذ 25 نوفمبر 2005، بالتنسيق مع جمعية شركات الكهرباء الأفريقية، من خلال إعلان التعاون الموقع في لوساكا بزامبيا.

بن عبد الرحمان و رئيسة الحكومة التونسية يؤكدان على الإرادة المشتركة لتعزيز التعاون الثنائي

بن عبد الرحمان و رئيسة الحكومة التونسية يؤكدان على الإرادة المشتركة لتعزيز التعاون الثنائي

الجزائر-  تحادث الوزير الأول, وزير المالية, السيد أيمن بن عبد الرحمان, هاتفيا, يوم الثلاثاء, مع رئيسة حكومة الجمهورية التونسية, السيدة نجلاء بودن, حيث أكد الطرفان على  “الإرادة المشتركة” لتعزيز التعاون الثنائي بين البلدين, حسب ما أورده بيان لمصالح الوزير الأول.

وقد سمحت هذه المحادثات, مثلما أفاد به البيان, بـ”تأكيد الإرادة المشتركة للحكومتين من أجل العمل المشترك لتعزيز وتنويع التعاون الجزائري-التونسي, لا سيما تحسبا للاستحقاقات الثنائية الهامة المقبلة”.

كما أشار المصدر ذاته إلى أن الوزير الأول “وجه تهانيه الحارة إلى رئيسة الحكومة التونسية بمناسبة تنصيب الحكومة الجديدة”, معربا لها عن “تمنياته بالنجاح والسداد في أداء مهامها”.

ومن جهتها, “أشادت رئيسة الحكومة التونسية بجودة العلاقات الثنائية”, كما وجهت شكرها للسيد بن عبد الرحمان على ”هذه الالتفاتة الأخوية التي تعكس عمق أواصر التعاون والتضامن التي تجمع البلدين”, وفقا لما تضمنه المصدر ذاته.

وزير الاتصال يستقبل وفدا عن جمعية العلماء المسلمين الجزائريين

وزير الاتصال يستقبل وفدا عن جمعية العلماء المسلمين الجزائريين

الجزائر- استقبل وزير الاتصال السيد عمار بلحيمر، يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، وفدا عن جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، ترأسه السيد عبد الرزاق قسوم رئيس الجمعية، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

وأوضح ذات المصدر, أن اللقاء الذي جرى بمقر الوزارة, شكل “فرصة للحديث عن دور الإعلام في مواجهة التحديات والهجمات العدائية التي تتعرض لها الجزائر”.

وتم بذات المناسبة, التطرق إلى العدد “الهائل” من عناوين الجرائد والمواقع الإلكترونية المتواجدة على الساحة الإعلامية والتي من بينها جريدة “البصائر” التي اعتبرها الوزير “جريدة ذات خط وسطي معتدل تساهم في تنوير الرأي العام باعتبارها ضميرا للمجتمع والأمة”.

وفي ختام اللقاء, أعرب الوزير عن تمنياته ب”التوفيق والنجاح” لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين في مختلف نشاطاتها ومبادراتها.