الجزائر – أصدرت المفتشية العامة لوزارة الصحة تعليمة لمدراء الصحة تقتضي بإيفاد مفتشين طبيين على مستوى جميع الهياكل الصحية لمتابعة مدى تنفيذ التعليمة المتعلقة بتحسين نوعية الاستقبال والخدمات الصحية المقدمة للمواطن، حسب ما أفاد به اليوم الاثنين بيان لذات الوزارة.

وأكد ذات المصدر انه و”في إطار سلسلة اللقاءات الدورية، التي يعقدها وزير الصحة البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد مع مدراء الصحة للولايات و مسؤولي المؤسسات الإستشفائية التابعة لها أصدرت المفتشية العامة للوزارة تعليمة لمدراء الصحة تقتضي بإيفاد مفتشين طبيين على مستوى جميع الهياكل الصحية لمتابعة مدى تنفيذ التعليمة رقم08 الصادرة في 04 ماي 2022 المتعلقة بتحسين نوعية الاستقبال والخدمات الصحية المقدمة للمواطن”.

كما تهدف إلى تقديم الدعم اللازم لمديري هذه المؤسسات على المستوى المحلي وتوجيههم وفق الأهداف التي وضعتها الوزارة الوصية مع الامتثال الصارم للجدول الزمني المعد لتطبيق البرامج المسطرة.
وبعد الإستماع لجملة التوضيحات والشروحات المقدمة حول مدى سير برامج ومشاريع إعادة التهيئة الخاصة بمصالح الإستعجالات الطبية و الجراحية وكذا العيادات المتعددة الخدمات، أعطى المسؤول الأول عن قطاع الصحة تعليمات جديدة تقضي بضرورة التجسيد الفعلي لجملة التوجيهات السابقة من خلال إحداث التغييرات المطلوبة، حسب البيان.

كما شدد وزير الصحة من جهة أخرى على أهمية إحداث “قفزة نوعية” في مستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين وخاصة ما تعلق منها بظروف الاستقبال، مجددا “رفضه التام للوضعية التي توجد عليها بعض المستشفيات” والظروف التي وقف عليها شخصيا خلال زياراته لعدد من ولايات الوطن.

وأكد السيد بن بوزيد حرصه على “ضرورة تدارك النقائص المسجلة في القطاع سواء بالنسبة لورشات المشاريع الجاري إنجازها أو تلك التي تخضع إلى عمليات إعادة تهيئة”، مؤكدا في السياق ذاته إلى ضرورة منح الأولوية لمصالح الإستعجالات والعيادات المتعددة الخدمات، ولكن دون إهمال باقي التخصصات الطبية.

وأشار البيان إلى أن الوزير دعا بالمناسبة مدراء الصحة للولايات إلى الوقوف شخصيا على هذه المشاريع من خلال المتابعة الميدانية لما ينجز خاصة ما تعلق بتنظيم مصالح الإستعجالات كونها المصلحة التي تقدم العلاجات الأولية للمريض مع السهر على ضمان الصيانة للتجهيزات الطبية المعطلة وتشغيلها بصورة دورية بهدف ضمان خدمات ذات مستوى للمريض.

وكـالة الأنباء الجزائرية

Partagez......... شارك
Share on Facebook
Facebook
Email this to someone
email
Pin on Pinterest
Pinterest
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin