الجزائر – جندت وسائل الإعلام الجزائرية، سيما القنوات التلفزيونية والإذاعية، فرقها الصحفية والتقنية لتغطية أكبر حدث رياضي ستنظمه الجزائر بعد أيام، ويتعلق الأمر بألعاب البحر المتوسط-2022 بوهران (25 يونيو- 6 يوليو)، بإرسال عدد معتبر من الصحفيين والتقنيين الى عاصمة الغرب الجزائري لضمان أفضل تغطية ممكنة.

وتنقلت الوسائل الإعلامية “الثقيلة” بقوة إلى وهران، حيث خصصت فرقا إعلامية ستتوزع على مختلف أماكن المنافسات لنقل كل صغيرة وكبيرة، فضلا عن صحافيين متخصصين في متابعة الجانب الثقافي والفني والسياحي لهذا الحدث الكبير، علاوة عن نقل البلاتوهات من المقر المركزي بالعاصمة الى عاصمة الغرب، لتنشيط حصصا يومية من هناك.

قناة “النهار تي في”، التي خصصت حصة يومية سميت “مباشرة من وهران” بحضور ضيوف ومحللين، سترسل خمسة فرق إعلامية من أجل النقل المباشر، إضافة الى فريق آخر خاص بالموقع الإلكتروني، فضلا عن متابعة شاملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد مسؤول القسم الرياضي بالقناة، ياسين عسلوني، لـ”واج” قائلا “كإعلاميين سنساهم في إنجاح الحدث بإعطاء أجمل صورة عن الجزائر وتأكيد قدرتها على تنظيم محافل رياضية كبرى، مع السماح للجمهور بالاطلاع على كل صغيرة وكبيرة”.

من جهتها، جندت قناة “الشروق تي في” 20 عنصرا بين صحفي ومصور، لنقل أخبار الألعاب على مدار الساعة، واختتامها ببلاتو مباشر من عاصمة الغرب الجزائري.

ويقول جمال أومدور، مسؤول القسم الرياضي لـ”وأج” “لدينا برنامج صباحي يسمى “صباح الألعاب”، كما برمجنا أربع نشرات اخبارية رياضية من وهران يوميا، تليها حصة على التاسعة مساء، وتختتم بـ”حصاد الالعاب” على الـ11 ليلا”.

قناة “الحياة تي في” هي الأخرى تطمح الى التميز بإرسال أربعة فرق إعلامية، مع تنشيط حصص من “الباهية” لتغطية الحدث.

وحسب نزيم قاضي، مسؤول القسم الرياضي، فإن “الصحفيين سينقسمون الى فريقين، واحد للشق الرياضي، والآخر للجانب الثقافي، إضافة الى فريقين إعلاميين لكل من الموقع الإلكتروني والجريدة، وكذا بلاتوهات يوميا، من وهران ومن العاصمة، مع تدخلات مباشرة خلال النشرات الرياضية من مختلف أماكن المنافسات”.

نفس الشيء بالنسبة لقناة “البلاد” التي ستغطي الحدث الرياضي بحصة ليلية تسمى “البلاد سبور” من العاصمة، وبلاتو من وهران بحضور ضيوف. فضلا عن تنقل فريق من الصحفيين لتقديم حصصا من هناك.

ويقول جلال يعيش مسؤول القسم الرياضي “ستتنقل فرقة تتكون من عشرة اشخاص بين صحفيين ومصورين مع إمكانية رفع العدد الى 12، مع  تخصيص ست أو سبع ساعات للحدث، فيما ستسلط النشرات الرياضة الضوء فقط على الألعاب”.

بالمقابل، قامت “واج” بالاتصال بمسؤولي القسم الرياضي للتلفزيون العمومي، للتعرف على برنامج العمل الخاص به لتغطية الحدث الرياضي المتوسطي، إلا انها لم تتمكن من الحصول على تفاصيل الشبكة الخاصة بهذا الموعد.

 

   القنوات الإذاعية “تتزين بألوان المتوسط”

 

وكعادتها، ستكون القنوات الإذاعية وفية لتميزها في التغطية الإعلامية للتظاهرات الرياضية الكبرى، وهو ما سيكون عليه الأمر في المحفل المتوسطي.

القناة الاولى الناطقة بالعربية، تعتزم تغطية شاملة لكل الرياضات، بإرسال أكثر من 30 عنصرا بين صحفي ومخرج ومنتج، مدعمين بصحفيي الاذاعات الجهوية ليرتفع العدد الى حوالي 50 صحفيا.

وأفاد مسؤول القسم الرياضي، عبد الغني العايب “خصصنا عددا من الفضاءات الإخبارية طيلة الـ15 يوما، أبرزها حصة تدوم خمس ساعات على المباشر، وسيكون هناك استوديو مركزي من وهران سنركز عليه كثيرا”.

القناة الثانية الناطقة الأمازيغية، هي الأخرى تعتزم إجراء تغطية شاملة، بتجنيد أكثر من 25 عنصرا لهذا الحدث: 15 صحفي رياضي، 5 آخرين في المجال الثقافي، خمسة منتجين ومخرج، فضلا عن 6 محللين رياضيين.

وحسب مسؤول القسم الرياضي، محمد آيت غربي “فسيتم تخصيص خمسة مواعيد يوميا من السابعة صباحا الى الـ11 ليلا، وهي : “ألخير سي وهران” (صباح الخير من وهران)، “أغميس أغراكال” (الجريدة المتوسطية)، “سريذ سي وهران” (مباشر من وهران) التي ستكون على مدار خمس ساعات، الى غاية الحصة الاخيرة “ثاحاواشت” والتي ستكون ملخصا لكل يوم من المنافسات”.

أما القناة الاذاعية الثالثة الناطقة بالفرنسية، فسترسل 20 صحفيا من القسم الرياضي مدعمين بالمراسلين المحليين في وهران، مع برمجة خمسة مواعيد يومية مخصصة للألعاب، منها من ستشهد النقل المباشر، علاوة عن حصة ليلية لمناقشة حصيلة كل يوم.

ويقول مسؤول القسم الرياضي للقناة، معمر جبور “الرياضات الجماعية ستنقل على المباشر رفقة نهائيات الرياضات الفردية. وعلاوة على الاعلاميين، فستتدعم القناة بعدد من المحللين في مختلف الرياضات. إضافة الى ست حصص يومية من وهران تتطرق الى الحدث أبرزها حصة “في خدمتكم” (à votre service) و أخرى تسمى “واه واه” (wah-wah)”.

وكـالة الأنباء الجزائرية

 

Partagez......... شارك
Share on Facebook
Facebook
Email this to someone
email
Pin on Pinterest
Pinterest
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin