مجلس الشيوخ الاسباني يرفض تغيير الموقف المفاجىء لمدريد حول الصحراء الغربية

مجلس الشيوخ الاسباني يرفض تغيير الموقف المفاجىء لمدريد حول الصحراء الغربية

مدريد – صادق مجلس الشيوخ الاسباني أمس الأربعاء على لائحة ترفض التغيير الجذري والمفاجئ لموقف الحكومة الاسبانية بشأن قضية الصحراء الغربية.

وخلال جلسة لمجلس الشيوخ الاسباني، صوت 139 عضوا لصالح لائحة الاقتراح تقدمت بها المجموعة الكونفدرالية اليسارية لمطالبة الجلسة العامة بالتعبير عن رفضها للتغيير الجذري والمفاجئ لموقف الحكومة الاسبانية بشأن النزاع في الصحراء الغربية.

وتعتبر هذه المرة الاولى التي يتم فيها مناقشة الموضوع في مجلس الشيوخ حيث وجهت كتل سياسية داخل البرلمان الاسباني انتقادات لاذعة لرئيس الحكومة بيدرو سانشيز لانتهاكه قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي حول قضية النزاع في الصحراء الغربية.

كما صادق مجلس الشيوخ على “دعمه” لقرارات الأمم المتحدة وبعثتها لتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية (المينورسو).

ويأتي هذا التصويت -حسب أعضاء مجلس الشيوخ- ايمانا منهم بأن “الحوار والتفاوض والاتفاق فقط يتم بحسن نية وبطريقة بناءة لتطبيق القانون الدولي من اجل الوصول إلى حل سياسي عادل وواقعي وقابل للحياة ودائم ومقبول لطرفي النزاع في الصحراء الغربية” (المغرب وجبهة البوليساريو).

وذكر المجلس بأن الحكومة الاسبانية “عدلت من جانب واحد موقفها فيما يتعلق بالنزاع في الصحراء الغربية، منتهكة بذلك قرارات الامم المتحدة والقانون الدولي نفسه، متخذة موقفا جديدا (…)”.

وعليه، فإن التغيير في الموقف الاسباني يفسر بأنه “دعم للمسار الذي اقترحه المغرب، والتخلي عن أساس الحل السياسي المقبول للطرفين، على النحو المنصوص عليه في قرارات الأمم المتحدة”.
كما ذكر المجلس بأنه تم اتخاذ هذا القرار دون التشاور مع أي كتلة سياسية أو تقاسمه مع الأغلبية في البرلمان.

وحذر مجلس الشيوخ من ان اتخاذ قرار بهذه الأهمية السياسية، “لا يمثل تغييرا في الموقف التاريخي الذي تم الحفاظ عليه حتى الآن فحسب، انما ستكون له عواقب دبلوماسية مع الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية نفسها والجزائر والمغرب”.

وجدد أعضاء المجلس التأكيد على ان المسار السياسي لحل النزاع بين جبهة البوليساريو والمملكة المغربية، يكون بناء على قرارات الأمم المتحدة المختلفة التي تدعو إلى حل تفاوضي، مرض للطرفين، والذي تروج له بعثة المينورسو و يحظى اليوم بتأييد المؤسسات الدولية والأوروبية، فضلا عن الأغلبية الاجتماعية والسياسية، ممثلة في مجلس الشيوخ.

للإشارة، جاء تصويت مجلس الشيوخ الاسباني عقب تصويت مماثل في مجلس النواب الاسباني في السابع من ابريل الجاري، وهو الامر الذي من شأنه ان يزيد من عزلة رئيس الحكومة سانشيز.

وكان البرلمان الاسباني قد صادق على اقتراح تقدمت به ثلاث كتل برلمانية تنتقد فيه “المنعطف أحادي الجانب وغير القانوني” الذي اتخذه رئيس الوزراء بيدرو سانشيز بشأن النزاع في الصحراء الغربية، والذي يستدعي “تصحيح” هذا الموقف، مع التأكيد على قرارات الأمم المتحدة الداعية إلى تنظيم استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي.

وكـالة الأنباء الجزائرية

الجمعية الموسيقية الأندلسية ” الفخارجية” تحي حفلا بالعاصمة

الجمعية الموسيقية الأندلسية ” الفخارجية” تحي حفلا بالعاصمة

الجزائر – أحيت جمعية “الفخارجية” مساء أمس الأربعاء حفلا موسيقيا إضافة إلى أغان أندلسية أمام جمهور غفير نسبيا وهذا في إطار البرنامج الترفيهي لديوان رياض الفتح المسطر خلال شهر رمضان .

وقد ادى حوالي ثلاثين موسيقيا لفرقة الفخارجية بقاعة ابن زيدون التابعة لديوان رياض الفتح على مدار ساعتين من الزمن برنامجا من ثلاثة أجزاء “نوبة غريب” و مقطوعات من النوع ” العروبي” و ” المديح”.

وبدأ العازفون أدائهم بأغنية “نوبة غريب” بمختلف ايقاعاتها و ألحانها المتنوعة.

ومن ضمن المقطوعات المقدمة ” ليلة الأنسي” و “يا مقبل” و “يا هاجري” و “يا منية القلبي” التي أدتها بشكل منفرد سارة بلعسلوني  والفنانين هانية سعدي وعلال رمضاني ومحمد هشام حساني.

كما صفق الجمهور مطولا لعبد الوهاب نفيل على آلة الرباب و على طريقة الموال الذي زين الصمت بصوت حاضر وكامل.
ونشط رفقاء منال مخبي على الكمان و راضية بن رزوق على البيانو ويونس فليسي على الدربوكة الجزء الأخير بأداء “يا صاحب الغمامة”و ” يا من بالأوزار” و ” بالصلاة على محمد”.

وقد صفق الجمهور مطولا لأداء الفخارجية المكونة من ” ثلاثة اجيال” بدءا من الشيخ إسماعيل بوكارانة على ألة الناي إلى الصغيرة ليسيا ديرامشي (10 سنوات) على آلة الكمان.

ومنذ تأسيسها سنة 1981، تعمل جمعية “الفخارجية” للموسيقى الأندلسية على حماية و ترقية هذا النوع من الموسيقى الكلاسيكية.

وسمحت جودة التكوين الذي يقدمه دائما الشيوخ الكبار بهذه الجمعية بتحسين مستوى العديد من تلاميذها حيث أصبحوا محترفين ومشهورين يحتلون حاليًا صدارة المشهد الفني على غرار المطرب الكبير حميدو.
ويتواصل العرض الفني الذي سطره ديوان رياض الفتح في قاعة ابن زيدون خلال سهرات شهر رمضان اليوم الخميس بحفل لموسيقى الجاز المتوج للقاءات التي نظمتها مؤخرا الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي في فيلا دار عبد اللطيف بمناسبة اليوم العالمي لموسيقى الجاز المصادف ل 30 أبريل من كل سنة.

وكـالة الأنباء الجزائرية

توزيع المنتجات البترولية سيكون مضمونا خلال عيد الفطر

توزيع المنتجات البترولية سيكون مضمونا خلال عيد الفطر

الجزائر – أكدت الشركة الوطنية لتسويق وتوزيع المنتجات البترولية “نفطال”، اليوم الخميس في بيان لها، بأن توزيع المواد البترولية سيكون مضمونا خلال أيام عيد الفطر المبارك، عبر كامل التراب الوطني.

وجاء في البيان : “سيتم ضمان توزيع المواد البترولية خلال عيد الفطر المبارك عبر كامل محطات الخدمات ونقاط البيع التابعة لنفطال، ليلا ونهارا، و 24/ 24 سا، وهذا عبر كامل التراب الوطني”.

وكـالة الأنباء الجزائرية

تربية: تمديد العمل بالمبادرة الهادفة إلى تدعيم تدريس اللغة الألمانية في الطور الثانوي بالجزائر

تربية: تمديد العمل بالمبادرة الهادفة إلى تدعيم تدريس اللغة الألمانية في الطور الثانوي بالجزائر

الجزائر – تم الاتفاق اليوم الخميس بين وزارة التربية الوطنية وسفارة ألمانيا بالجزائر بتمديد العمل بالمبادرة الألمانية الهادفة الى تدعيم تدريس اللغة الألمانية في الطور الثانوي بالجزائر.

وأوضح بيان للوزارة أن وزير التربية الوطنية، عبد الحكيم بلعابد، اتفق مع سفيرة ألمانيا بالجزائر، إليزابث وولبرز، خلال استقباله لها بمقر الوزارة على ”تمديد العمل بالمبادرة الألمانية (المدارس شركاء المستقبل)، الهادفة إلى تدعيم تدريس اللغة الألمانية في مؤسسات التعليم الثانوي العام والتكنولوجي بالجزائر”.

كما استعرض الطرفان خلال هذه الجلسة –يضيف نفس المصدر– “علاقات التعاون في مجال التربية بين البلدين” وأعربا عن رغبتهما في “تعزيز التعاون الثنائي من خلال تبادل الخبرات والتجارب بين البلدين في مجال التربية”.

وكـالة الأنباء الجزائرية

عيد الفطر: دعوة الأولياء إلى رفع درجة الحيطة والحذر لتفادي تعرض الأطفال للحوادث المنزلية

عيد الفطر: دعوة الأولياء إلى رفع درجة الحيطة والحذر لتفادي تعرض الأطفال للحوادث المنزلية

 الجزائر – دعت المديرية العامة للحماية المدنية، في بيان لها اليوم الخميس، الأولياء إلى رفع درجة الحيطة والحذر أيام عيد الفطر المبارك لتجنب الحوادث الناجمة عن سوء استعمال الأطفال للألعاب، كالاختناقات والجروح والحروق، مع السهر على التقيد بإرشادات السلامة.

وللحد والتقليل من ضحايا سوء استعمال الألعاب، تنبه ذات المصالح إلى “ضرورة أن تكون الألعاب مناسبة لسن الطفل”، مع “وجوب قراءة واتباع التوصيات المتعلقة بالسن المناسب للعبة والتحذيرات الخاصة بها”.

كما لفتت أيضا إلى أنه “يجب إزالة أغلفة الألعاب والتخلص منها بسرعة، مثل الأكياس، الأغلفة البلاستيكية، المسامير والسحابات، لاحتمال تسببها في الاختناق”.

ولتفادي هذا النوع من المخاطر الذي يهدد سلامة الأطفال، تدعو ذات المصالح إلى “الاحتفاظ بجميع الألعاب، خصوصا اللينة منها، بعيدا عن مصادر الحرارة ، لكونها قد تتسبب في اندلاع الحرائق”، و كذا “المراقبة الدائمة لحالة الألعاب للتأكد من أنها لا تشكل خطرا على الأطفال، على غرار الأجزاء والقطع المكسورة، الحواف الحادة، مع الاهتمام بإصلاح الألعاب المتهرئة أو التخلص منها”، لتجنب إصابتهم بجروح.

وبالإضافة إلى كل ذلك، يتعين على الأولياء –تضيف المديرية العامة للحماية المدنية– “تجنب شراء اللعب المزودة بالحبال الطويلة لأنها كافية للالتفاف حول رقبة الطفل وخنقه”، فضلا عن “الاحتفاظ بالألعاب صغيرة الحجم بعيدا عن متناول الأطفال الصغار، الذين يقومون عادة بوضعها في أفواههم، ما يعرضهم لخطر التسمم أو الاختناق”.

وعلى نفس النحو، دعت ذات المصالح الأولياء إلى “مراقبة أطفالهم باستمرار في أوقات اللعب، مع التوضيح لهم كيفية استخدام الألعاب بأمان”.

وعلى صعيد آخر، حثت المديرية العامة للحماية المدنية مستعملي الطرقات، بالمناسبة، على الاحترام الصارم لقانون المرور، مع تخفيض السرعة وتجنب المناورات والتجاوزات الخطيرة، مذكرة برقمها الأخضر (1021) و رقم النجدة للتبليغ عن الحوادث.

وكـالة الأنباء الجزائرية