بلعريبي : إطلاق البنك الخاص بالسكن في نوفمبر المقبل

بلعريبي : إطلاق البنك الخاص بالسكن في نوفمبر المقبل

كشف وزير السكن والعمران والمدينة محمد طارق بلعريبي, اليوم الخميس بالجزائر, أن البنك الخاص بتمويل المشاريع السكنية سينطلق فعليا في الفاتح من نوفمبر المقبل.

جاء ذلك في تصريح صحفي على هامش جلسة للأسئلة الشفوية بمجلس الأمة, ترأسها صالح قوجيل, رئيس المجلس, بحضور وزيرة العلاقات مع البرلمان السيدة بسمة عزوار.

وأوضح السيد بلعريبي أن ملف تحويل الصندوق الوطني للسكن إلى مؤسسة مالية متخصصة حصريا في تمويل السكن قد تم دراسته من طرف الحكومة في اجتماعها أمس الاربعاء, حيث تم الاتفاق على وضع مكتب دراسات يتكفل بوضع حلول للمشاكل التقنية والمالية التي تعترض هذه العملية.

وأضاف أنه تم الاتفاق أيضا خلال اجتماع الحكومة على الانطلاق فعليا في هذه المؤسسة المالية الجديدة في 1 نوفمبر 2022.

وفي هذا السياق, أكد الوزير أن “بنك الاسكان سيكون عبارة عن مؤسسة مالية تجعل قطاع السكن في أريحية من حيث تمويل البرامج السكنية بكل الصيغ, الاجتماعية وغيرها, كما أنه سيجعل سيرورة انجاز وانطلاق المشاريع أفضل”.

وذكر السيد بلعريبي بأن إنشاء “بنك الإسكان” يعد من بين الالتزامات ال 54 التي وعد بها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون في برنامجه الانتخابي.

الإذاعة الجزائرية

تجنيد 40 شاحنة لجمع الدم بمحاذاة المساجد عبر مختلف مناطق الوطن

تجنيد 40 شاحنة لجمع الدم بمحاذاة المساجد عبر مختلف مناطق الوطن

الجزائر- جندت الوكالة الوطنية للدم 40 شاحنة لجمع والتبرع بالدم يتم تنصيبها بمحاذاة المساجد خلال الشهر الفضيل عبر مختلف الولايات لتزويد المرضى الذين هم في حاجة ماسة الى هذه المادة الحيوية، حسب ما كشفته المديرة العامة للوكالة الدكتورة ليندة ولد قابلية.
و أكدت ذات المسؤولة في تصريح لواج أنه “في اطار اتفاقية الشراكة المبرمة بين وزارتي الصحة والشؤون الدينية والأوقاف تم تجنيد 40 شاحنة لجمع الدم باستهداف المساجد ذات الاقبال الواسع للمصلين” موضحة بأن هذه الحملة تشهد اقبالا واسعا كل سنة باستثناء السنوات التي ميزها انتشار وباء كوفيد-19 اين سجل انخفاضا محسوسا في الاقبال على مراكز وشاحنات جمع الدم.
و تتوقع المديرة العامة للوكالة “تسجيل نسبة هامة” من الاقبال للمتبرعين على هذه الشاحنات بعد صلاة التراويح خاصة وان المتبرعين يفضلون الاقبال عليها بدل من مراكز حقن الدم للمستشفيات.

و لضمان تزويد بنوك الدم خلال الأسبوع الأول من الشهر الفضيل أكدت السيدة ولد قابلية أن الوكالة نظمت بالتنسيق مع المؤسسات الوطنية كمؤسسة توزيع المياه (سيال) والمديرية العامة للأمن الوطني واتصالات الجزائر وبريد الجزائر حملة واسعة منذ 15 مارس الفارط مثمنة في هذا الاطار الدور الذي قامت به وسائل الاعلام الوطنية بمختلف انواعها لتحسيس المواطنين حول هذه العملية التضامنية.

و لاحظت من جانب أخر أن عدد المتبرعين قد انخفض بنسبة 13 بالمائة خلال سنة 2020 بسبب عزوف المواطنين عن الاقبال على هذه العملية نتيجة تخوفهم من وباء كورونا ولكن وبفضل تجنيد الوسائل اللازمة والاجراءات المرافقة لطمأنة مستخدمي الصحة والمتبرعين عرفت هذه العملية انطلاقة جديدة بالرغم من ظهور الموجة الثانية والثالثة -تضيف ذات المتحدثة-.

و أشارت ذات المسؤولة من جهة أخرى الى “تسجيل انخفاضا محسوسا” للمتبرعين خلال شهر جانفي بسبب الموجة الرابعة إلا انه وبفضل الدور الذي لعبته وسائل الإعلام خلال نهاية شهر فيفري عرفت هذه العملية قفزة جديدة.
و دعت الدكتورة ولد قابلية بالمناسبة جميع المواطنين البالغين ما بين 18 و65 سنة والذين هم في صحة جيدة الى الاقبال على مراكز حقن الدم المتواجدة بالمؤسسات الاستشفائية عبر مختلف مناطق الوطن وكذا شاحنات جمع الدم من اجل التبرع بهذه المادة الحيوية عسى ان ينقذون بها من هم في حاجة ماسة اليها سيما النساء الحوامل والمصابين بالسرطان والذين يخضعون الى الجراحة.

للإشارة جمعت الوكالة خلال شهر رمضان للسنة الماضية وخلال تفشى وباء كورونا 24 الف كيس دم في حين كانت تجمع خلال ذات الشهر في الأيام العادية 40 ألف كيس أي الضعف.

وكـالة الأنباء الجزائرية

هزة أرضية بقوة 3.3 درجات ولاية معسكر

هزة أرضية بقوة 3.3 درجات ولاية معسكر

الجزائر- سجلت يوم الخميس على الساعة 11 سا و 39 د، هزة أرضية بلغت قوتها 3.3 درجات على سلم ريشتر بولاية معسكر، حسب بيان لمركز البحث في علم الفلك و الفيزياء الفلكية و الجيوفيزياء.
و أفاد المصدر أن مركز الهزة حدد ب 3 كلم جنوب غرب حسين بولاية معسكر.

وكـالة الأنباء الجزائرية

نسيم يوسف وعبد الرحمان القبي يحييان حفلا لموسيقى الشعبي بالجزائر العاصمة

نسيم يوسف وعبد الرحمان القبي يحييان حفلا لموسيقى الشعبي بالجزائر العاصمة

الجزائر- نشط كل من عبد الرحمن القبي ونسيم يوسف مساء الأربعاء بالجزائر العاصمة حفلا لموسيقى الشعبي في سهرة افتتاحية لبرنامج الديوان الوطني للثقافة والإعلام المسطر لشهر رمضان.
و قد صعد نسيم يوسم المنصة تحت تصفيقات الجمهور الحاضر بقاعة الأطلس الذين استمتعوا بأداء الفنان لمدة 40 دقيقة أثبت من خلالها تحكمه في الآلة وكذا صوته القوي.

و قد أدى نسيم يوسف الذي أكد انه استلهم فنه من الخبرة الكبيرة للشيخ عبد الرحمن القبي مجموعة من المقاطع الظرفية مثل “يا من له إبداع الصفات” و “دقات القلب” علاوة على قصيدة للشاعر الكبير لخضر بن مخلوف “صلوا على طيب لذكار”.

و قد ختم الفنان ذاته الذي تنبأ له عبد الرحمن القبي “بمشوار فني ناجح” بأغنية تكريما للفنان الراحل عمار الزاهي (1941-2016).

و يذكر أن نسيم يوسف قد تحصل على الجائزة الأولى للمعهد الموسيقي عام 2006 وشارك في العديد من المسابقات حيث تم تكريمه في “المهرجان الوطني لموسيقى الشعبي سنة 2008 وجائزة الهاشمي قروابي 2014”.

و بعدها صعد على الركح الفنان عبد الرحمن القبي الذي انتظره الجمهور طويلا حيث أمتع الحضور بمجموعة من مقطوعات المديح.

و قد غنى الشيخ حوالي 15 أغنية متنوعة أمتع بها جمهوره منها “يا بديع الحسن” ويا محمد هاي سيدي”.

و تجدر الإشارة إلى أن الديوان الوطني للثقافة والإعلام قد سطر بمناسبة الشهر الفضيل برنامجا بقاعة الأطلس بالجزائر العاصمة حيث ينشط العديد من الفنانين سهرات موسيقية متنوعة على غرار لونيس آيت منقلات ومهدي طماش وديدين كروم ونصر الدين قاليز وسيد علي لقام ومحمد شتوان ونسيم باي.

وكـالة الأنباء الجزائرية

برج بوعريريج: 7 جرحى في انهيار منزل جراء انفجار للغاز

برج بوعريريج: 7 جرحى في انهيار منزل جراء انفجار للغاز

برج بوعريريج – أصيب يوم الخميس سبعة (7 ) أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة في حادث انهيار منزل فردي بحي 5 جويلية بوسط مدينة برج بوعريريج جراء انفجار للغاز, حسبما علم من المديرية المحلية للحماية المدنية.
و في تصريح لوأج أوضح المكلف بالإعلام والاتصال بمديرية الحماية المدنية لولاية برج بوعريريج الرائد علي دحمان رابح بأنه سجل صباح اليوم انهيار منزل فردي يتكون من ثلاثة (3) طوابق بحي 5 جويلية بوسط مدينة برج بوعريريج إثر انفجار للغاز مما تسبب في جرح سبعة ( 7 ) أشخاص وتضرر منزل مجاور.
و قد قام عناصر الحماية المدينة بتحويل الجرحى إلى مستشفى لخضر بوزيدي بعاصمة الولاية فيما تتواصل عمليات المعاينة بعين المكان, حسب ذات المصدر.

للإشارة فقد تنقل رئيس الجهاز التنفيذي المحلي محمد بن مالك إلى عين المكان للوقوف عن قرب على عملية الإنقاذ.

وكـالة الأنباء الجزائرية