أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم، هذا الأربعاء، عن إجراء المباراة المرتقبة بين الجزائر وأوغندا في ملعب 5 جويلية الأولمبي مساء الرابع جوان الداخل (20.00 سا)، لحساب أولى الجولات التصفوية لكأس أمم إفريقيا 2023 بكوت ديفوار.

جاء في بيان لـ “الفاف” على موقعها الرسمي، أنّ مواجهة الخضر لـ “رافعات” أوغندا، لن تقام في ملعب وهران الجديد، مثلما كان مبرمجاً بسبب أنّ الملعب المذكور “لن يكون متاحاً” لاستقبال زملاء محرز، وبررت الهيئة التي يديرها “الرئيس المستقيل” شرف الدين عمارة، نقل المباراة خارج وهران بـ “احتضان الملعب الجديد لألعاب البحر الأبيض المتوسط”، علماً أنّ التظاهرة ستقام بين 25 جوان المقبل والسادس جويلية القادم.

وقالت الهيئة الكروية: “تقدمت الفاف بطلب للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم لأجل برمجة مباراة الجزائر-أوغندا بملعب 5 جويلية 1962 بالجزائر العاصمة, بدل الملعب الأولمبي الجديد لوهران.”.

وبعد مباراة أوغندا، سيتنقّل “الخضر” إلى دار السلام لمواجهة تنزانيا في الثامن جوان بالملعب الوطني (17.00 بتوقيت الجزائر) لحساب الجولة الثانية من تصفيات المجموعة السادسة التي تضم أيضا منتخب النيجر.

ومن المنتظر أن يلعب زملاء القائد رياض محرز مباراة ودية في الثالث عشر أو الرابع عشر جوان أمام منافس سيتم التعرف عليه لاحقاً.

ولا تزال تشكيلة الناخب الوطني جمال بلماضي تتجرّع مرارة الإقصاء من تصفيات مونديال 2022 بقطر, بعد الفوز ذهابا على أرض الكاميرون (0 – 1) والخسارة إياباً في البليدة (1 – 2 بعد التمديد).