الجزائر – سيتم غدا الاحد, بالجزائر العاصمة, انطلاق الطبعة الثانية لصالون السياحة,الصناعة التقليدية والمنتجات المحلية, بمشاركة أكثر من 40 مؤسسة مصغرة وكذا الفاعلين في مجال السياحة و الصناعة التقليدية, حسبما افاد به, اليوم السبت, بيان للوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية “أناد”.

و اوضح نفس المصدر, انه في اطار الاحتفالات بالذكرى الستين لعيدي الاستقلال والشباب واليوم الوطني للسياحة، تنظم الوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية” أناد” بالتنسيق مع مديرية السياحة والصناعة التقليدية وولاية الجزائر الطبعة الثانية لصالون السياحة,الصناعة التقليدية والمنتجات المحلية تحت شعار “بسواعد شبابنا نبني بلادنا” وذلك في الفترة الممتدة من 26 يونيو الى 07 يوليو 2022 بحديقة التسلية والتجارب الحامة-الجزائر.

وسيعرف الصالون, المنظم تحت رعاية الوزير المنتدب لدى الوزير الاول المكلف بالمؤسسات المصغرة, مشاركة أكثر من 40 مؤسسة مصغرة ناشطة في مجال السياحة,الصناعة التقليدية والمنتجات المحلية والممولة من طرف وكالة “اناد” والوكالة الوطنية لتسير القرض المصغر “اونجام”, يضيف البيان.

وتهدف التظاهرة إلى إعطاء الفرصة لحاملي المشاريع لترقية السياحة المحلية، إلى جانب إعادة بعث نشاط القطاع السياحي بعد جائحة “كورونا”, حسب وكالة “اناد”.

كما يعد الصالون -حسب البيان- فرصة للتعريف بالاستراتيجية الجديدة للوكالة، والإمكانات المتاحة أمام حاملي المشاريع، للإطلاع على سبل الدعم وكيفية استحداث مؤسسات مصغرة في مختلف المجالات ، وتثمين جودة المنتوج المحلي وتشجيع الروابط بين المؤسسات في إطار مبادلات تجارية، مع خلق علاقات بين الفاعلين في المجال السياحي والمؤسسات الناشطة في إنتاج المنتجات المحلية.

وذكرت الوكالة أن الصالون يضم كافة الفاعلين في مجال السياحة و الصناعة التقليدية بغرض اشراكهم في تشجيع التنمية الاقتصادية و دعم المسار الوطني نحو تحقيق الاهداف المسطرة لإنعاش القطاع السياحي و الصناعة التقليدية، كما يعد فرصة سانحة لتبادل الخبرات و التجارب و ربط العلاقات بين المؤسسات المصغرة و الهيئات الفاعلة لتشجيع النهوض بالقطاع.

وكـالة الأنباء الجزائرية