الجزائر – قام يوم الأحد وفد عن جمعية البركة الثقافية بدار الشيوخ لولاية الجلفة بزيارة إلى مقر المجلس الشعبي الوطني، وذلك في إطار تفتح المجلس على مختلف مكونات المجتمع المدني وتمكينها من الاطلاع على مكانته ودوره في الحياة السياسية للبلاد، حسب ما أفاد به بيان للغرفة السفلى للبرلمان.

وأوضح ذات المصدر أن الزوار “استمعوا إلى عرض قدمه مساعد تشريعي بقاعة الجلسات، تناول فيه تاريخ هذه المؤسسة الدستورية انطلاقا من تحولها من نظام الغرفة الواحدة إلى نظام الغرفتين”.

كما قدمت للوفد “لمحة عن تشكيلته ومهامه التشريعية، وذلك قبل استماعهم إلى شروح عن آلياته الرقابية ومهامه المخولة له دستوريا والإجابة عن كافة أسئلة أعضاء الجمعية”، يضيف البيان.

وأشار المصدر نفسه الى أن الزيارة شملت جولة بين عدة هياكل، على غرار لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية والعمل والتكوين المهني، وكذا مقر لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية وقاعة المحاضرات “رابح بيطاط”، إلى جانب نيابة مديرية السمعي البصري.

وفي الأخير، استقبل ضيوف المجلس من قبل رئيس المجلس الشعبي الوطني، السيد إبراهيم بوغالي.

وكـالة الأنباء الجزائرية