الجزائر – أبرز وزير العمل والضمان الاجتماعي ,فيصل بن طالب, حرص الجزائر منذ استقلالها على تكريس القيم الأساسية لمنظمة العمل الدولية والعربية, لاسيما مبدأ الثلاثية وتحقيق التوافق بين كل الفاعلين في عالم الشغل, حسب ما اورده يوم الثلاثاء بيان للوزارة.

وفي كلمته بمناسبة مشاركة الجزائر بوفد ثلاثي, أمس الاثنين, في أشغال الدورة ال 49 لمؤتمر العمل العربي التي تجري بالقاهرة(مصر), أكد السيد بن طالب على “السياق الاستثنائي والخاص للاجتماع والذي يفرض تعزيز التعاون العربي المشترك في مختلف المجالات لضمان مستقبل أفضل للأجيال”, مبرزا أن “الجزائر عملت منذ استقلالها على “تكريس القيم الأساسية لمنظمة العمل الدولية والعربية, لاسيما مبدأ الثلاثية وتحقيق التوافق بين كل الفاعلين في عالم الشغل”.

وأضاف أن “الفضاءات المتعددة للحوار والتشاور الاجتماعيين اتاحت الفرصة للشركاء الاقتصاديين والاجتماعيين لتكريس الحقوق والحريات المكفولة دستوريا, والمنصوص عليها في تشريع العمل الوطني على رأسه التعديل الدستوري الاخير لسنة 2020 الذي عزز حماية الحقوق والحريات الديمقراطية في مجال الحريات النقابية وشتى المجالات”.

وفي هذا الصدد, أشار الوزير إلى “صدور القانونين الجديدين المتعلقين بكل من ممارسة الحق النقابي وكذا الوقاية من النزاعات الجماعية في العمل وتسويتها وممارسة حق الاضراب, ليشكلا بذلك–يضيف الوزير– “لبنة جديدة تضاف إلى المكتسبات التي حققتها بلادنا في مجال تعزيز الحوار الاجتماعي وارساء قيم التشاور والسلم في عالم الشغل”.

من جهة أخرى, أكد السيد بن طالب على “أهمية النظرة العادلة إلى أوضاع الشعب الفلسطيني وما يكابده من معاناة وتمييز وانتهاك للمبادئ والحقوق الاساسية في العمل”, داعيا إلى “بذل المزيد من الدعم للقضية الفلسطينية ومسجلا ارتياح الجزائر الكبير بعودة سوريا الشقيقة لمقعدها في الجامعة العربية”.

واختتم السيد الوزير مداخلته ب”دعوة منظمة العمل العربية إلى عقد اجتماع مجلس ادارتها في دورته ال99 بالجزائر”, يضيف المصدر.

وكـالة الأنباء الجزائرية