جدد ملك ليسوتو، ليتسي الثالث، الموقف الثابت والمبدئي لبلاده من كفاح الشعب الصحراوي العادل من أجل الحرية والاستقلال و استكمال سيادة الجمهورية الصحراوية على كامل ترابها الوطني، وذلك عملا بمبادئ وتوصيات الإتحاد الأفريقي والأمم المتحدة.

وذكرت وكالة الانباء الصحراوية (وأص) أن ذلك جاء خلال استقبال ملك ليسوتو، يوم الاربعاء بالقصر الملكي في العاصمة ماسيرو، للسفير محمد يسلم بيسط

الذي سلمه أوراق اعتماده سفيرا مفوضا فوق العادة للجمهورية الصحراوية لدى مملكة ليسوتو.

وألقى الملك ليتسي الثالث، بالمناسبة كلمة، ذكر من خلالها ب”تاريخ علاقات الصداقة و التضامن التي طالما ربطت الجمهورية الصحراوية ومملكة ليسوتو”، مذكرا بالزيارة التاريخية التي قام رئيس الجمهورية الصحراوية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو، السيد ابراهيم غالي، إلى مملكة ليسوتو التي تبعتها زيارات على مستوى الوزراء والسفراء، و كانت قد سبقتها زيارة الوزير الأول لمملكة ليسوتو الى الأراضي الصحراوية.