تيزي وزو – قدم المسرح الجهوي كاتب ياسين بتيزي وزو اليوم الثلاثاء عرضا أوليا لمسرحية “سنيغ ايذورار” (من أعالي الجبال) تكريما للفنان المرحوم جمال بن سماعيل و ضحايا الحرائق الأخيرة.

وتعتبر هذه المسرحية، التي كتب نصها الكاتب العراقي فلاح شاكر و أخرجها للمسرح عقباوي بن شيخ ، و أدى أدوارها ممثلو جمعية “ايتران” التابعة لايلولا اومالو، “بمثابة نشيد للحب كدواء شافي لأمراض عصرنا” ، وفق ما ذكره السيد عقباوي.

وتروي هذه المسرحية قصة إمرأة فقدت حبيبها خلال الحرب ، قبل أن تلتقي خلال فترة حدادها جني، طلبت منه أن يعيده إلى الحياة. وأمام إستحالة تلبية طلبها، إكتفى الجني بالعمل على إستعادة المرأة لآخر ذكرياتها مع حبيبها، قبل أن تتحول علاقتها مع الجني إلى حب مستحيل.

وبالمناسبة، كشف المسرح الجهوي عن برنامجه لشهر أكتوبر الجاري، حيث يرتقب عرض تسعة مسرحيات، من بينها ثلاثة موجهة للأطفال.