الجزائر- استقبل رئيس المحكمة الدستورية, عمر بلحاج, اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، وزيرة العدل في حكومة الوحدة الوطنية الليبية, حليمة إبراهيم عبد الرحمان، التي تقوم بزيارة عمل الى الجزائر.

وخلال محادثاتهما, “أشاد الطرفان بعمق العلاقات التي تربط البلدين الشقيقين وبالمستوى الراقي الذي بلغه التعاون الثنائي بينهما, مستعرضين سبل وآفاق تعزيزه في مختلف الميادين، لاسيما في مجال القضاء الدستوري”، حسب ما أفاد به بيان للمحكمة الدستورية.

وبالمناسبة، أبرز رئيس المحكمة الدستور –يضيف ذات المصدر– “أهمية الإصلاحات العميقة المتواصلة في الجزائر  تحت القيادة الرشيدة لرئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, من أجل بناء جزائر جديدة، خاصة في مجال تدعيم ضمانات استقلالية القضاء من خلال انشاء محكمة دستورية بتشكيلة مميزة وصلاحيات واسعة”.

من جهتها، أكدت وزيرة العدل الليبية على “الأهمية البالغة” التي توليها سلطات بلادها لتطوير علاقات التعاون الثنائي مع الجزائر.

وفي ختام اللقاء, جدد المسؤولان “إرادتهما في العمل على تعزيز علاقات التشاور والتعاون وتبادل الخبرات والزيارات بين البلدين, خاصة في مجالي العدالة والقضاء الدستوري”.

APS