الجزائر – استقبل رئيس المجلس الشعبي الوطني، السيد إبراهيم بوغالي، اليوم الخميس، وزير العمل القطري، السيد علي بن صميخ المري، حيث تم التطرق إلى العلاقات المتميزة التي تربط البلدين، حسب ما أفاد به بيان للمجلس.

وبهذه المناسبة، أبرز السيد بوغالي “العلاقات المتميزة التي تربط البلدين ووجهات نظرهما المتطابقة تجاه العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك”، مشيرا إلى “المواقف التاريخية والمشرفة لدولة قطر”.

كما أكد على أهمية “تثمين الشراكة الموجودة بين البلدين وتوسيعها في المجالات الاقتصادية والاستثمارية”.

وذكر رئيس المجلس بالمواقف الثابتة للجزائر تجاه القضايا العادلة في العالم، مؤكدا أن “القضية الفلسطينية مقدسة لدى الجزائريين” وأن مبادرة رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، من أجل توحيد الصف الفلسطيني “أكبر دليل على ذلك”، مضيفا في نفس الوقت أن حلها “لا يكون إلا تحت مظلة الأمم المتحدة وفي إطار احترام القوانين والمواثيق الدولية”.

من جهة أخرى، جدد السيد بوغالي تهانيه لدولة قطر الشقيقة على “نجاحها الكبير في تنظيم كأس العالم لكرة القدم”، مؤكدا أنها “أبانت عن قدرة كبيرة في التنظيم وفندت مزاعم الذين كانوا يستصغرون قدرة العرب والمسلمين على الوصول إلى هذا المستوى من التحكم”، معتبرا أن هذا النجاح “شرف وفخر لجميع العرب والمسلمين”.

من جانبه، أشاد وزير العمل القطري ب”المواقف الثابتة والتاريخية للجزائر التي كانت سباقة دائما للوقوف مع قطر”، وهو كما قال، “دليل قاطع على العلاقة الراسخة بين البلدين”.

وبعد أن ثمن الإصلاحات التي تشهدها الجزائر تحت قيادة الرئيس عبد المجيد تبون في جميع المجالات، جدد الوزير القطري “الاستعداد التام” لبلاده من أجل “تعزيز العلاقات مع الجزائر في كل المجالات وتفعيل عمل اللجنة المشتركة للبلدين وتطويرها”.

وكـالة الأنباء الجزائرية