الجزائر – استقبل رئيس المجلس الشعبي الوطني, السيد إبراهيم بوغالي, اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة, سفير جمهورية الهند بالجزائر, السيد غوراف اهلواليا, حسب ما أفاد به بيان للمجلس.

وأوضح البيان أن السيد بوغالي استعرض خلال هذا اللقاء الذي جرى بمقر المجلس, “العلاقات الثنائية الضاربة بجذورها في عمق التاريخ”, مشيرا إلى “الحتمية التاريخية التي فرضتها ظروف ومتطلبات النضال المشترك والتي أسفرت عن انضمام الجزائر والهند إلى حركة عدم الانحياز”.

وعلى المستوى البرلماني –يضيف ذات المصدر– أبرز “دور البرلمان في تطوير وتعزيز علاقات التعاون الثنائي عن طريق تبادل الزيارات والخبرات وتفعيل آليات التشاور حول الأوضاع الدولية الراهنة, وأبدى أمله في أن يتم تنصيب مجموعة الصداقة الهند-الجزائر في أقرب الآجال”.

وأما على الصعيد الاقتصادي, فقد نوه رئيس المجلس ب “الإمكانات الكبيرة التي يزخر بها البلدان, مؤكدا ضرورة استغلالها في بناء شراكات ثنائية خاصة في مجالات تكنولوجيا الاتصال والتكنولوجيات الدقيقة”, حيث أبرز في هذا السياق, “الحوافز المتنوعة التي يتضمنها قانون الاستثمار الساري بالجزائر”.

وعلى المستوى الدبلوماسي –حسب نفس المصدر– فقد ذكر ب”مواقف الجزائر الثابتة اتجاه القضايا العادلة وشرح مقارباتها السلمية لحل الأزمات, كما استعرض جهودها الحثيثة لنصرة القضيتين الفلسطينية و الصحراوية”.

من جانبه, أشاد السفير ب “مستوى العلاقات الطيبة التي تربط البلدين, واعتبر الجزائر قوة إقليمية بالنظر إلى وزنها وموقعها في منطقة تشكل محور تقاطع بين إفريقيا وأوروبا”, معربا بالمناسبة عن “أمله في أن تلعب الجزائر دورا مؤثرا كعضو غير دائم بمجلس الأمن للأمم المتحدة”, وفقا لذات البيان.