وهران – أكد مسؤولون و صحفيون من وكالات الانباء المتوسطية اليوم الثلاثاء بوهران، قدرة الجزائر على تنظيم بنجاح الطبعة ال19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط التي ستحتضنها عاصمة الغرب الجزائري من 25 يونيو إلى 6 يوليو المقبل.

وأبرز مدير التحرير بوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية، طارق عبد الغفار، في تصريح لوأج على هامش الملتقى الدولي حول دور وكالات الأنباء الإقليمية في ترقية الرياضة بمنطقة البحر الأبيض المتوسط قدرة الجزائر على إنجاح هذه الطبعة لألعاب البحر الأبيض المتوسط نظرا ل”إمكانياتها التنظيمية الهائلة”.

وصرح السيد عبد الغفار “نحن واثقون من قدرة الجزائر على إنجاح هذا المحفل الهام لأنها تملك إمكانيات كبيرة في التنظيم و نحن نشهد بذلك سواء في مصر أو إفريقيا أو على المستوى الإقليمي و العالمي”.

وذكر ممثل الوكالة المصرية أن الرياضة تشكل مجالا مواتيا للتقارب بين الشعوب نظرا لاتساع نطاق المهتمين بها في ظل التطور الذي حدث في مجال تكنولوجيا الاعلام و خاصة وكالات الأنباء و وسائل التواصل الإجتماعي، معربا عن يقينه بأن هذه الدورة ستكون “ناجحة للغاية و ستحظى بنسبة تمثيل رياضي عال من قبل دول ضفتي البحر المتوسط”.

ومن جانبه، أعرب محمد العمري ممثل وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن أمله في أن تمكن الألعاب المتوسطية التي ستحتضنها وهران من “إحداث تقارب بين بلدان المنطقة الذي تنشده الجزائر من خلال تنظيم هذه الألعاب في ظروف جيدة”، متمنيا كل النجاح لولاية وهران بصفة خاصة و للجزائر بصفة عامة في تنظيم هذا الموعد الرياضي الهام.

وقال ممثل “وفا” بأن استضافة الجزائر لهذه الألعاب “دليل على الدور الهام الذي تلعبه في إحداث التقارب و زرع قيم التسامح بين بلدان المتوسط”.

ومن جهته، صرح مدير منطقة شمال إفريقيا بوكالة الأنباء الفرنسية (أ أف بي)، عز الدين سعيد، أنه تابع التحضيرات للطبعة ال19 من الألعاب المتوسطية خاصة ما تعلق بإنجاز المرافق الرياضية “الذي كان تحديا كبيرا بسبب جائحة كورونا”، مؤكدا أن المرافق جاهزة و أن التظاهرة ستجري في أحسن الظروف.

وبخصوص ملتقى وكالات الأنباء المتوسطية، قال أنه يشكل فرصة ملائمة لكافة الزملاء من وكالات الأنباء لتبادل الأفكار و التجارب خاصة فيما يتعلق بتغطية الحدث الرياضي.

وكان الملتقى الدولي حول دور وكالات الأنباء الإقليمية في ترقية الرياضة بمنطقة البحر الأبيض المتوسط الذي تنظمه وكالة الأنباء الجزائرية بالتنسيق مع رابطة وكالات الأنباء المتوسطية (أمان) قد اففتح خلال الصبيحة بحضور وزير الاتصال، محمد بوسليماني، ومحافظ الألعاب المتوسطية، محمد عزيز درواز، والمدير العام لوكالة الأنباء الجزائرية، سمير قايد، و بمشاركة مسؤولي وممثلي عدة وكالات أنباء متوسطية.