تنطلق اليوم الاربعاء فعاليات الصالون الجزائري للعقار ” دي زاد إيمو”, بقصر المعارض بالجزائر العاصمة, بمشاركة ما لا يقل عن 40 عارض, حسبما أفاد به بيان للمنظمين.

ويستمر هذا المعرض المنظم على مساحة مقدرة ب 1000م مربع إلى غاية السبت القادم, حيث سيجمع على مدار أربع ايام عدة مؤسسات متخصصة في مجال العقار, ومرقيين عقاريين, وشركات تأمين, وبنوك من أجل تقديم عروضهم المتعلقة بالتمويل العقاري, الى جانب مكاتب للدراسات الهندسية ومكاتب قانونية.

و”تعد هذه التظاهرة فضاء للقاء وتبادل الخبرات بين مختلف المهنيين في قطاع العقار والسكن وتوجيه وإرشاد الزبون, كما تركز على تشجيع القدرات الجزائرية في هذا المجال والابتكار”, حسب المنظمين.

وينتظر المنظمون استقبال أكثر من 30 ألف زائر لهذا المعرض, خاصة من الفئة التي تبحث عن عروض مغرية من اجل اقتناء منزل أو إيجاد قروض أو حتى تامين لمنازلها.

ويتضمن برنامج التظاهرة ندوات يقدمها خبراء في المجال حول عدة مواضيع من بينها النزعات العقارية, المنازل الذكية, مساهمة الذكاء الاصطناعي في التحكم في المنازل عن بعد, يوضح البيان.

كما سيتم على هامش الصالون تنظيم لقاءات عمل ثنائية بين المتعاملين الاقتصاديين الناشطين في مجال السكن والعقار وذلك بهدف تشجيع الشراكة, وفقا لنفس المصدر.