نظم الهلال الأحمر الجزائري، مساء يوم الجمعة، بالجزائر العاصمة، حفل ختان جماعي لفائدة 400 طفلا من الأيتام و أبناء العائلات المعوزة، في مباردة جسدت معاني التكافل والتضامن الإجتماعي بين أفراد المجتمع.

و خلال هذا الحفل المنظم بنادي الموقع للجيش الوطني الشعبي بعين النعجة (الجزائر العاصمة), وحضرته اطارات في الدولة, أوضحت رئيسة الهلال الأحمر الجزائري, ابتسام حملاوي, أن هذه المبادرة “تندرج في سياق العمليات التضامنية و الإنسانية للهلال الأحمر الجزائري الذي تمكن خلال الشهر الفضيل من مضاعفة عملياته بفضل مساهمة شركائه خاصة الاتحاد الوطني للتجار والحرفيين الجزائريين”.

و بالمناسبة, أعربت السيدة حملاوي عن “امتنانها وشكرها “لجميع المساهمين و شركاء الهلال الأحمر الجزائري , واصفة هذا الحفل بمثابة “فرصة لتقاسم أجواء فرحة الختان مع الأطفال في أجواء عائلية تعكس معاني التكافل والتضامن الاجتماعي الذي يعد ميزة المجتمع طوال السنة وخاصة خلال الشهر الفضيل”.

و تخلل هذا الحفل نشاطات ترفيهية لفائدة الأطفال الذين عبروا عن فرحتهم بهذا الحفل الذي تزامن و إحياء “ليلة القدر” المباركة.