برلين – تنعقد الطبعة ال 47 للندوة التنسيقية الأوروبية لدعم الشعب الصحراوي و التضامن معه (الايكوكو) العام المقبل في سرقسطة بإسبانيا، حسب ما أعلن عنه يوم الأحد عضو مسؤول بجبهة البوليساريو.

و أوضح ممثل جبهة البوليساريو في أوروبا والاتحاد الأوروبي, أبي بوشرايا بشير, أن “إلايكوكو قررت تنظيم المؤتمر السابع والأربعين, العام المقبل, في مدينة سرقسطة الإسبانية”.

و جاء في البيان الختامي الصادر باللغة الإسبانية, والذي تم اعتماده في اختتام اشغال الندوة ال 46 التي عقدت في 2 و 3 ديسمبر الجاري في برلين (ألمانيا): “قررت الايكوكو عقد مؤتمرها السابع والأربعين في سرقسطة, إسبانيا”.

و قد احتفظت الايكوكو في البداية باسم مدينة “ايفري سورسان” الفرنسية لاستضافة أعمال النسخة القادمة من الندوة, و بعد ذلك تم اختيار سرقسطة بعد أن تقدم ممثلو هذه المدينة المتواجدة في شمال – شرق إسبانيا بطلب احتضان مدينتهم لهذا الحدث, حسب ما أوضحته مصادر متطابقة لوكالة الأنباء الجزائرية.

للتذكير, يعود تاريخ آخر مرة استضافت فيها المدينة الإسبانية ندوة الايكوكو إلى عام 2004 في نسخته الثلاثين, والتي حضرها أكثر من 400 شخص من 17 دولة.

و تعتبر هذه الندوة السنوية, التي تنظم منذ عام 1975 في مدن أوروبية مختلفة, أهم تظاهرة دولية للتضامن مع الشعب الصحراوي, حيث يدعم مئات النشطاء القضية الصحراوية وحق شعب الصحراء الغربية في تقرير المصير.

و أكد المشاركون في ندوة إيكوكو السادسة والأربعين، التي اختتمت يوم السبت في برلين, دعمهم لحق تقرير المصير للشعب الصحراوي من أجل استقلال الصحراء الغربية.

و دعت الندوة التي استمرت يومين وحضرها ما لا يقل عن 220 مشاركا “منظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن إلى تحمل مسؤوليتهما من خلال بعثة الأمم المتحدة لتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية, لإجراء استفتاء في الصحراء الغربية على النحو المنصوص عليه في اتفاقيتي 1991 و 1997”.

وكـالة الأنباء الجزائرية