الجزائر – أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية, السيد أحمد أبو الغيط, اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة, عقب استقباله من قبل رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون , أن القمة العربية المقبلة المزمع تنظيمها مطلع نوفمبر القادم بالجزائر “ستكون فعلا قمة لم الشمل”.

وقال ابو الغيط في تصريح للصحافة أن المقابلة اتسمت ”بالحماس والولاء للوطن العربي, والرغبة الأكيدة في تحقيق نجاح كامل لهذه القمة”، التي تؤشر على أنها “ستكون فعلا قمة لم الشمل”.

وفي السياق, قال الأمين العام لجامعة الدول العربية ان رئيس الجمهورية “شخصية رائعة” و هو “على اطلاع كامل بكل الترتيبات المتعلقة بالقمة”.

وأعرب عن أمله في ان تنتهي الاجتماعات القادمة للمندوبين الدائمين ثم وزراء الخارجية العرب الى “التوافق الكامل الذي نرصده حاليا”, مضيفا أن الجزائر ستكون في عرس, يومي 1 و 2 نوفمبر المقبل “بحضور عدد كبير من القادة العرب”.

وبالمناسبة, هنأ أبو الغيط الرئيس تبون على نجاحه في تحقيق مصالحة فلسطينية “نأمل أن يتمسك الفلسطينيون بها, و أن ينفذوها حرفيا ويصدقوا مع أنفسهم دفاعا عن مستقبل فلسطين”.

وكـالة الأنباء الجزائرية