أعلن رئيس المجلس الأعلى للشباب، مصطفى حيداوي، يوم السبت من الجلفة عن إطلاق هيئته لمنتديات ولائية للشباب من شأنها جمع الكفاءات والقدرات لمواكبة الديناميكية الكبيرة التي تعرفها الجزائر الجديدة.

وقال السيد حيداوي في تصريح للصحافة على هامش وقوفه على عدد من النماذج الشبانية الناجحة بولاية الجلفة في عدد من التخصصات لاسيما في ما يتعلق باستحداث مؤسسات ناشئة، أن المجلس الأعلى للشباب “سيطلق منتديات محلية تهتم بمحورين هامين تعزيزا لمسار الجزائر الجديدة”.

وأوضح أن المحور الأول الذي ستركز عليه هذه المنتديات الشبانية، يتعلق ب”القناعات الوطنية التي تسمح للشباب بالمشاركة في الديناميكية التي تعرفها البلاد على كافة الأصعدة والمجالات”.

أما المحور الثاني الذي سيكون موضوع المنتديات، قال رئيس المجلس الأعلى للشباب أنه يخص “الفعاليات والمهارات التي يجب أن نلتفت لها كجزائريين حتى نعززها ونستطيع من خلالها تحقيق القناعات الوطنية وكذا المساهمة أكثر في ترسيخ مفهوم الجزائر الجديدة وبناء الوطن كما نحلم به جميعا”.

وتنفيذا لهذا المسعى، أكد السيد حيداوي أن إطلاق أول منتدى ولائي اختيرت له اليوم ولاية الجلفة التي ستحتضن أول نواة لمنتدى شباب الجلفة الذي “يجمع 1000 شابة وشاب لهم قدرات عالية وكفاءات متميزة و أيضا نفس القناعات الوطنية”، كما قال.

وبمناسبة وجوده بولاية الجلفة، شارك رئيس المجلس الأعلى للشباب بمعية عدد من أعضاء هيئته والسلطات المحلية للولاية، في حملة تشجير كبرى أقامتها محافظة الغابات شارك فيها أيضا ممثلون عن المجتمع المدني و كذا أفراد من الجيش الوطني الشعبي، وذلك بمحاذاة مؤسسة البيئة المفتوحة ببلدية المجبارة.

ولقد نظمت حملة التشجير هذه في إطار اليوم الدولي للغابات المصادف ل 21 من شهر مارس لكل عام.

وحضر السيد حيداوي أيضا عملية وضع حجر الأساس لمشروع تابع لأحد الخواص يتعلق بتهيئة غابة للاستجمام ببلدية المجبارة، كما طاف بأجنحة معرض أقيم بدار البيئة بعاصمة الولاية بمناسبة اليوم العالمي للماء (22 مارس).

وسيختتم زيارته بمشاركته مع السلطات المحلية للولاية لإفطار جماعي للطلبة الأجانب بالإقامة الجامعية محمد قويسم بمحاذة القطب الجامعي، تعزيزا للروابط التضامنية مع هؤلاء الطلبة، كما أوضح منظمو هذه المبادرة.

وأج