تجمّع الآلاف من عشاق الكرة البرازيلية  صباح اليوم الثلاثاء، لتوديع جثمان أسطورة عالم الساحرة  المستديرة البرازيلية، الراحل إدسون أرانتيس دو ناسيمنتو “بيليه”، في جنازة  مهيبة بمدينة “سانتوس” البرازيلية.

رحل الأسطورة بيليه الخميس الماضي عن عمر ناهز الـ 82 عاما، بعدما أرثي  كرة القدم بإنجازاته وأرقامه القياسية على المستوى  المحلي مع سانتوس والدولي مع المنتخب البرازيلي.

ووصل جثمان بيليه إلي ملعب “أوربانو كالديرا”، الخاص بنادى سانتوس الاثنين، من مستشفى ألبرت أينشتاين في مدينة ساوباولو، من أجل وداع جماهير وعشاق سانتوس والمنتخب البرازيلي.

وتمّ وضع جثمان الأسطورة الراحل بيليه في وسط ملعب “إف. سي. سانتوس” من  أجل الوداع الأخير قبل الانتقال إلى مثواه الأخيرة بنصف  ميل من ملعب النادي صباح اليوم الثلاثاء.

وستنطلق جنازة الأسطورة بيليه من ملعب “أوربانو كالديرا”، صباح اليوم الثلاثاء، وبعدها يمر موكب نعش الأسطورة البرازيلية الراحل بيليه

في ضاحية بسانتوس، تعيش بها السيدة دونا سيليسيت والدة بيليه، التي لم تعرف  حتى الآن أن ابنها قد توفي بعد معاناة مع مرض سرطان القولون،  بعدها سيتوجه نعش الأسطورة البرازيلية بيليه إلى مثواه الأخير فى المقبرة التى  تقع على بعد نصف ميل من ملعب “سانتوس”.

وعقب الجنازة، ستدخل البرازيل في حالة حداد لمدة 3 أيام، على اللاعب الذى  جلب لها أول 3 بطولات كأس عالم للبلاد في تاريخها أعوام 1958 و1962 و1970.

الإذاعة الجزائرية