الجزائر – أعلن المركز الوطني للسينما والسمعي البصري عن برنامج لأكثر من 350 عرضا سينمائيا، يضم حوالي خمسين فيلما جزائريا، مقررا في سبع مدن بغرب البلاد، في اطار البرنامج الثقافي المرافق لألعاب البحر الأبيض المتوسط في وهران (25 يونيو – 6 يوليو)، حسبما علم لدى المركز.

بالنسبة لمدينة وهران، يعتزم المركز الوطني للسينما و السمعي البصري تقديم 105 عرض، من 23 يونيو إلى 7 يوليو في قاعة السعادة، و في متحف السينما وأيضا داخل قرية البحر الأبيض المتوسط في الهواء الطلق.

كما تمت برمجة ما لا يقل عن 270 عرضا آخرا في ست (6) مدن مجاورة، وهي معسكر، وسيدي بلعباس، وتلمسان، وعين تيموشنت، والسعيدة، ومستغانم ، بمعدل ثلاثة عروض يوميا لكل قاعة.

وسيتمكن هواة السينما من اكتشاف أو إعادة اكتشاف المنتجات الجزائرية الحديثة مثل “الحياة ما بعد” لأنيس جعاد ، و “حكايات قريتي” لكريم طرايدية، و “نجمة الجزائر” لرشيد بن حاج، و “صوت الملائكة” لكمال العايش” و “أبو ليلى” لأمين سيدي بومدين و “يما” لجميلة صحراوي أو حتى “هليوبوليس” لجعفر قاسم.

كما سيتم تقديم مجموعة مختارة من الإنتاجات القديمة التي تم ترميمها ورقمنتها للجمهور، بما في ذلك “تحيا يا ديدو” لمحمد زينات، و “عطلة المفتش الطاهر”  لموسى حداد، و “معركة الجزائر” لجيلو بونتيكورفو، وحتى “بدون جذور” للمين مرباح.

وكـالة الأنباء الجزائرية

Partagez......... شارك
Share on Facebook
Facebook
Email this to someone
email
Pin on Pinterest
Pinterest
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin