توج نادي ريال مدريد بلقبه 14 في رابطة الأبطال الأوروبية عقب تغلبه على ليفربول الانكليزي بنتيجة هدف لصفر في نهائي مثير جمهما في “ستاد دو فرانس” بباريس سهرة السبت.

أولى الفرص الخطيرة كانت من جانب ليفربول، الذي حاول الضغط منذ البداية على الريال، فتوغل أرنولد على الجهة اليمنى ليقدم كرة لصلاح، ولكن الأخير لم يتمكن من وضعها في الشباك بسبب تألق الحارس كورتوا في الدقيقة 15.

وبعد 5 دفائق توغل ساديو ماني إلى منطقة العمليات ويسدد بقوة لكن الكرة وجدت الحارس كورتوا والقائم على التوالي.

ورفض الحكم هدفا للمهاجم كريم بن زيمة بحجة التسلل في الدقيقة 42، بعد تدخل من الحكم المساعد والتأكد عبر تقنية “الفيديو” المساعد.

المرحلة الثانية كانت أفضل من الأولى، بحيث انتعش اللعب أكثر من الجهتين، وتمكن الريال من افتتاح باب التهديف عن طريق فينسيوس، الذي استغل توزيعة فالفيردي جيدا في الدقيقة 59.

وواصل الحارس كورتوا تألقه، بحيث تصدى ببراعة لتسديدة محمد صلاح القوية في الدقيقة 66، قبل أن يحرم المهاجم المصري من كرة خطيرة في الدقيقة 69.

وأكد كورتوار علو كعبه مرة أخرى وأنه النجم الأول في النهائي بتصديه لكرة ثالثة من محمد صلاح في الدقيقة 82.

Partagez......... شارك
Share on Facebook
Facebook
Email this to someone
email
Pin on Pinterest
Pinterest
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin