الجزائر – ستكون المباراة العاصمية بين مولودية الجزائر وشباب بلوزداد، المقررة يوم الثلاثاء (سا 00ر15) بملعب 5 جويلية, قمة مباريات تسوية رزنامة الجولة الأولى للرابطة المحترفة لكرة القدم.

ويأتي هذا اللقاء رقم 102 بين الناديين العاصميين في وقت استهل كل من فريق المولودية و الشباب (حامل اللقب), الموسم الكروي بطريقة مخيبة للآمال حيث تعادلا (0-0) أمام على نجم مقرة  (خارج الديار) وشباب قسنطينة (1-1) بملعب 20 أوت بالعاصمة.

و دون ادنى شك سيلقي الفريقان اللذان قاما بتغيير طاقميهما الفني خلال مرحلة الانتقالات الصيفية بكل ثقلهما للفوز بالداربي العاصمي الذي سيسمح للمنتصر بكسب تفوق معنوي كبير تحسبا لبقية مشوار المنافسة.

و تميل الإحصائيات لصالح الشباب الذي يتوفر على 36 فوزا مقابل 25 للعميد, فيما تتفوق المولودية في منافسة الكأس وكأس الرابطة.

أما هلال شلغوم العيد المنهزم يوم الجمعة بميدانه أمام نصر حسين داي (1-0), فسيكون في تنقل صعب إلى سطيف لملاقاة الوفاق المحلي. هذا الأخير المتأهل لمرحلة المجموعات لرابطة أبطال إفريقيا رفقة شباب بلوزداد, كان قد عاد من تيزي وزو بتعادل ثمين (0-0) رفع من معنويات لاعبيه وسيكون ذلك دافعا للفوز على الهلال الذي يسعى من جهته إلى العودة بنتيجة إيجابية خاصة بعد خسارته في الجولة الفارطة بميدانه امام  نصر حسين داي.

و على غرار الهلال, سيكون سريع غليزان في مهمة معقدة في بشار أمام الفريق المحلي شبيبة الساورة التي انهزمت في بسكرة (1-2).

فرغم أن الإحصائيات تصب في مصلحة الساورة, غير أن على الفريق توخي الحذر وتفادي تعثرا ثانيا على التوالي قد يضع مدربها التونسي, قيس اليعقوبي في وضعية لا يحسد عليها.

من جهته, يحاول أولمبي المدية الذي عاد بفوز ثمين من تنقله إلى الشلف (1-0) أن يؤكد هذه الانطلاقة الجيدة عندما يستقبل شبيبة القبائل المتعثرة بميدانها أمام وفاق سطيف (0-0).

وسيكون أبناء المدرب التونسي لطفي السليمي أمام مهمة صعبة لتجاوز عقبة تشكيلة قبائلية قادرة على فرض نفسها حتى خارج قواعدها, بقيادة المدرب المؤقت كريم قاصد الذي  عوض المدرب السابق الفرنسي هنري سطامبولي المقال من منصبه, في انتظار تعيين المدرب الجديد.

Partagez......... شارك
Share on Facebook
Facebook
Email this to someone
email
Pin on Pinterest
Pinterest
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin