الرئيس تبون: “وجهات النظر مع تركيا متطابقة إزاء القضايا ذات الاهتمام المشترك”

الرئيس تبون: “وجهات النظر مع تركيا متطابقة إزاء القضايا ذات الاهتمام المشترك”

أكد رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، هذا الاثنين في أنقرة، أنّ المحادثات مع نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، أظهرت تطابق وجهات النظر إزاء القضايا ذات الاهتمام المشترك، على رأسها القضية الفلسطينية والأزمة الليبية والأوضاع في منطقة الساحل.

في ندوة صحفية مشتركة مع أردوغان، قال الرئيس تبون: “هناك اتفاق جوهري مع الأشقاء في تركيا، على ضرورة إرجاع الكلمة للشعب الليبي حتى يقرر مصيره عبر انتخابات”، مؤكداً أنّ تسوية الأزمة الليبية تتم عبر “تنظيم انتخابات نزيهة تعيد السلطة للشعب الليبي، ويمكن للجزائر وتركيا المساعدة في تسييرها”.

وأوضح رئيس الجمهورية أنّ الجزائر وتركيا اتفقتا على مواصلة التشاور والتنسيق بشأن ليبيا، مجدداً التأكيد على أنّ حلّ الأزمة في هذا البلد “يكمن في تنظيم انتخابات لا في شيء آخر”.

وبخصوص التطورات في الأراضي الفلسطينية المحتلة، أكد الرئيس تبون على أنّ هناك توافقاً مع الجانب التركي على ضرورة تحرك المجتمع الدولي لإنهاء مأساة الشعب الفلسطيني الذي يتعرض لاعتداءات وتجاوزات وخروقات متواصلة من طرف الاحتلال الصهيوني.

وذكر أنّ الجانبين تطرقا خلال المحادثات إلى الأوضاع في دول الساحل وما تتطلبه من جهود ومساعٍ لتجفيف منابع النشاط الإرهابي الخطير، وإعادة استتباب الأمن والاستقرار في المنطقة، مشيراً إلى أنّ البلدين “سيقومان بعدة عمليات مشتركة في هذا الشأن”.

 الإذاعة الجزائرية

الرئيس تبون: “متفق مع أردوغان لرفع سقف الاستثمار التركي بالجزائر إلى 10 مليارات دولار”

الرئيس تبون: “متفق مع أردوغان لرفع سقف الاستثمار التركي بالجزائر إلى 10 مليارات دولار”

أكد رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، هذا الاثنين بأنقرة، إرادة البلدين لرفع حجم الاستثمارات التركية بالجزائر إلى أكثر من 10 مليارات دولار.

برسم ندوة صحفية مشتركة مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، في المجمع الرئاسي بأنقرة، قال الرئيس تبون، إنّ المحادثات كانت “ثرية وعميقة، دعّمنا خلالها المكاسب التي أفضت إليها محادثاتنا قبل سنتين في الجزائر بمناسبة زيارة فخامة الرئيس رجب طيب أردوغان سنة 2020 والتي كانت نتائجها إبرام العديد من اتفاقيات التعاون”.

وفي ثاني أيام زيارة الدولة التي يقوم بها إلى تركيا، أضاف رئيس الجمهورية: “من أبرز القرارات التي اتخذت آنذاك من طرف الرئيس أردوغان هي إيصال الاستثمار التركي في الجزائر إلى ما يقارب 5 مليارات دولار وتحقق ذلك”.

وتابع الرئيس تبون: “أنا متفق مع الرئيس التركي لرفع سقف الاستثمار التركي بالجزائر حتى يصل إلى 10 مليارات دولار وما فوق”.

وعبّر رئيس الجمهورية عن ارتياحه “العميق” لما حققته الدولتان معا من “خطوات هامة أضيفت إلى الرصيد المتميز لعلاقاتنا التاريخية وعزّزت مسار الشراكة الاستراتيجية التي نحرص على وضع أسسها على الصعيد السياسي والاقتصادي والثقافي وفي كل المجالات”.

وقبيل الندوة الصحفية المشتركة، وقع البلدان عددا من مذكرات التفاهم واتفاقيات التعاون في عدة قطاعات قبل أن يوقع الرئيسان على الإعلان المشترك للاجتماع الأول لمجلس التعاون رفيع المستوى.

وكان الرئيس تبون حلّ بأنقرة الأحد في زيارة دولة تدوم ثلاثة أيام بدعوة من أخيه رجب طيب أردوغان رئيس جمهورية تركيا الشقيقة.

 الإذاعة الجزائرية
الرئيس تبون يوقع  على الاعلان المشترك لمجلس التعاون رفيع المستوى بين الجزائر وتركيا

الرئيس تبون يوقع على الاعلان المشترك لمجلس التعاون رفيع المستوى بين الجزائر وتركيا

وقع رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, اليوم الاثنين بالعاصمة التركية أنقرة, مع الرئيس التركي, رجب طيب أردوغان, على الاعلان المشترك للاجتماع الاول لمجلس التعاون رفيع المستوى للبلدين, في اطار زيارة الدولة التي يقوم بها الى تركيا.

كما وقع البلدان, بالمجمع الرئاسي بأنقرة, بحضور وفدي البلدين, على العديد من اتفاقيات التعاون و مذكرات التفاهم في عدة مجالات.

و شملت الاتفاقيات قطاعات عديدة منها الطاقة و المناجم و المالية و التجارة و الصناعة و الاعلام و الاتصال و الأشغال العمومية و الصيد البحري و العلوم و التكنولوجيا و الابتكار و المؤسسات المصغرة و الخدمات الاجتماعية و التكوين المهني و الثقافة و التربية و التعليم و البيئة و كذا مكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود.

و أكد الرئيس تبون خلال ندوة صحفية مشتركة مع نظيره التركي, تلت حفل التوقيع, أن هذه الاتفاقيات جاءت ل”اضفاء الديناميكية المنشودة على العلاقات التاريخية المتميزة بين البلدين الشقيقين”, مؤكدا على أن “زخم هذه الاتفاقيات يدل على وجود تكامل بين كل القطاعات” من البلدين.

و كان الرئيس تبون قد حل بالعاصمة التركية أنقرة في زيارة دولة تدوم ثلاثة أيام بدعوة من اخيه رجب طيب أردوغان رئيس جمهورية تركيا الشقيقة.

الإذاعة الجزائرية

الرئيس تبون يحظى باستقبال رسمي من طرف نظيره التركي بأنقرة

الرئيس تبون يحظى باستقبال رسمي من طرف نظيره التركي بأنقرة

خُصَّ رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون, اليوم الاثنين بأنقرة, باستقبال رسمي حار من طرف نظيره التركي السيد رجب طيب أردوغان.

وجرت مراسم الاستقبال الرسمي بالمجمع الرئاسي وفقا للأعراف و التقاليد التركية , على وقع 21 طلقة مدفعية.

واستقبل الرئيس تبون من طرف الرئيس التركي بمدخل المجمع الرئاسي, أين تم الاستماع للنشيدين الوطنيين للبلدين وتحية العلم.

واستعرض الرئيسان تشكيلة من الحرس العسكري التركي أدت لهما التحية.

وصافح الرئيس تبون بعدها كبار المسؤولين الأتراك, رفقة الرئيس اردوغان الذي صافح بدوره أعضاء الوفد الجزائري.

وبعد هذا الاستقبال سيجري رئيس الجمهورية محادثات ثنائية, على انفراد, مع الرئيس اردوغان, بالمجمع الرئاسي, قبل أن تتوسع لتشمل وفدي البلدين.

وقد حل الرئيس تبون, أمس الأحد بأنقرة, في إطار زيارة دولة إلى تركيا تدوم ثلاثة أيام بدعوة من رئيس جمهورية تركيا الشقيقة.

ويرافق رئيس الجمهورية خلال زيارته لتركيا وفد وزاري هام يتكون من وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج, وزير الطاقة والمناجم, وزير الصناعة, وزير السكن والعمران والمدينة, وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة, وزير السياحة, وزير التعليم العالي و البحث العلمي و الوزير المنتدب المكلف بالمؤسسات المصغرة و الوزير المنتدب المكلف باقتصاد المعرفة و المؤسسات الناشئة.

الإذاعة الجزائرية

الشركة الوطنية للنقل البحري للمسافرين تفتتح بيع تذاكر النقل لموسم الصيف

الشركة الوطنية للنقل البحري للمسافرين تفتتح بيع تذاكر النقل لموسم الصيف

 أعلنت الشركة الوطنية للنقل البحري للمسافرين، اليوم الاثنين، عن افتتاح بيع التذاكر لموسم الصيف المقبل.

وجاء في الموقع الالكتروني للشركة: “يسرنا أن نعلن عن افتتاح بيع التذاكر على جميع الشبكات يوم الاثنين 16 مايو 2022 على الساعة 9:00 صباحا”.

ويتعلق فتح المبيعات هذا بالرحلة الأسبوعية المرخصة على الخطين الجزائر العاصمة/ مرسيليا/الجزائر العاصمة و وهران/أليكانتي/ وهران ، وهذا للفترة الممتدة من يونيو إلى سبتمبر المقبل, يؤكد ذات المصدر.

الإذاعة الجزائرية