أشرف وزير الصحة، البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد، صباح اليوم الثلاثاء 28 جوان 2022، على فعاليات اللقاء حول موضوع “الموافقة النهائية للبروتوكولات التوافقية العلاجية لطب الأورام” التي توجت بإصدار الدليل العلاجي الأوّل في طب الأورام (GUIDE THERAPEUTIQUE)، بمدرج وزارة الصحة، بحضور كل من إطارات الإدارة المركزية ومدراء المؤسسات الاستشفائية ورؤساء المصالح الاستشفائية ومسؤولي مصالح الصيدلة الاستشفائية، إضافة إلى ممثلي الأسرة الإعلامية.

إستهل وزير الصحة البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد، كلمته بالترحيب بالجميع و تقديم الشكر على تلبية الدعوة لحضور هذا اللّقاء الهام المخصّص لإصدار الدليل العلاجي في طب الأورام، الذي تمّ إنجازه بمبادرة من وزارة الصحة.

تقدم بعدها، سيادته، بجزيل الشكر الى جميع رؤساء مصالح طب الأورام على المستوى الوطني على انجازهم و صياغتهم لهذا العمل العلمي الأول في الجزائر و المتمثل في إعداد البروتوكولات العلاجية التوافقية لطب الأورام (GUIDE THERAPEUTIQUE) وهذا لتوحيد جميع العلاجات في طب الأورام، خاصة و في عصر تعددت الخيارات العلاجية و الزيادة الهائلة في تكلفة العلاج.

أشار السيّد وزير الصحة، إثر ذلك، إلى الضرورة الملحة إلى إعداد هذه البروتوكولات العلاجية في طب الأورام التي “تجعل من الممكن تأطير الوصفات الطبية و توحيد ممارسات طب الأورام على نطاق وطني و قد تمّ إعداد البروتكولات للسرطانات الأكثر انتشارا في الجزائر على غرار سرطانات الثدي والرئة والقولون والمستقيم والمعدة والبروستات.” على أن يتم، قريبا، إصدار البروتكولات السرطانات الأخرى التي هي قيد الانجاز حاليا.

كما نوّه السيد الوزير إلى أنّه “سيتم استكمال جميع البروتكولات العلاجية الأخرى في أقرب الآجال، كما سيتم تحديث هذه البروتكولات العلاجية كل سنة وكل ما كان هناك جديد في طب الأورام على المستوى العالمي.”

وأكّد البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد في ذات السياق على الأهمية الكبيرة التي يليها سيادته ” لتطبيق هذه البروتكولات العلاجية على المستوى الوطني وهي تحت الوصاية والمسؤولية المباشرة لرؤساء المصالح الطبية والصيادلة الاستشفائيين و مسؤولي المؤسسات الاستشفائية.”

وأضاف أنّ وزارة الصحة “ستعمل و من خلال الصيدلية المركزية للأدوية على توفير جميع الأدوية اللازمة لعلاج مرضانا وخاصة منها الأدوية المستجدة.”
كما ذكر السيد الوزير في نفس الإطار أنّه:
-تمّ بالأمس طرح مناقصة وطنية ودولية لاقتناء الأدوية للتكفل الأحسن لمرضانا
-من جهة أخرى، تمت الموافقة من طرف الخبراء من مختلف التخصصات على السماح للعلاج التبادلي (INTERCHANGEABILITE)،
-إصدار مذكرة من طرف المديرية العامة للصيدلة والتجهيزات الطبية في هذا الشأن،
-بالإضافة إلى الموافقة على دفتر الشروط للرعاية المنزلية ( SOINS A DOMICILE) لمرضى السرطان للتخفيف من عبء التنقل وتوفير لهم الراحة اللازمة. ”

من جهة أخرى ثمّن وزير الصحة العمل الذي أنجز من طرف لجنة السرطان التي قام بتنصيبها في السنة الفارطة، مضيفا أنه، في هذا الشأن وفي إطار الصندوق الوطني للسرطان لسنة 2022، سيتم تجهيز مصلحتين لأمراض الدم في باتنة و البليدة للقيام بالزرع النخاعي (ALLOGREFFE) زيادة على المصلحتين الموجودتين في الجزائر ووهران.

كما سيتم، من خلال هذا الصندوق، التكفل التام بصيانة تجهيزات المسرعات الخطية (ACCELERATEURS) على المستوى الوطني. واقتناء معدات وكواشف للمصالح التي تتكفل بمرضى السرطان و التي ستدعم الكشف المبكر للسرطانات.

كما أعلن السيد وزير الصحة بالمناسبة “أن رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون أعطى الموافقة لإطلاق المخطط الوطني الثاني للسرطان 2022-2026 في الأسابيع القادمة و ذلك من أجل إعطاء دفع أحسن للتكفل بمرضانا ”

وفي ختام كلمته، جدّد البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد شكره على هذا الإنجاز، راجيا المزيد من الإنجازات في أقرب الآجال و متمنيا أن يتمّ تعميم هذا الإنجاز للبروتوكولات العلاجية التوافقية على مختلف التخصصات الأخرى.

وزارة الصحة